محكمة تونسية تقضي بحل حزب الرئيس السابق بن علي

قايد السبسي مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تهدف الحكومة الانتقالية الى تلبية مطالب الشعب التونسي

قضت محكمة تونسية الاربعاء بحل حزب التجمع الدستوري الديموقراطي، حزب الرئيس السابق زين العابدين بن علي الذي اطاحت به احتجاجات شعبية قبل شهرين.

ويعني حكم المحكمة ان الحزب لن يستطيع تقديم أي مرشح من اعضائه في أي انتخابات مقبلة.

وكانت وارة الداخلية رفعت دعوى حل الحزب الدستوري الشهر الماضي بتهم محاولة اعضاء الحزب الاضرار باستقرار البلاد.

وكان المحتجون التونسيون، الذين أطاحوا ببن علي في 14 يناير/ كانون الثاني يطالبون باستمرار بحل الحزب الحاكم.

وقد تحكم هذا الحزب في الحياة السياسية في تونس على مدى سنوات حكم بن علي الذي طالما قمع معارضيه السياسيين وفرض قيودا على الاعلام.

وتحاول الحكومة الانتقالية الجديدة تهدئة الاحتجاجات في البلاد باتخاذ خطوات تلبي مطالب الشعب التونسي.

وكانت الحكومة الانتقالية الجديدة في تونس اعلنت الاثنين حل جهاز مباحث امن الدولة التي اعتبرها التونسيون مسؤولة عن القمع السياسي في السنوات الماضية.