مقتل مصور قناة الجزيرة في هجوم بالرصاص في بنغازي

علي حسن الجابر مصدر الصورة AFP
Image caption الجزيرة اتهمت النظام الليبي بالتحريض ضد العاملين بها

أعلنت قناة الجزيرة الفضائية القطرية مقتل مصورها علي حسن الجابر في كمين قرب مدينة بنغازي شرقي ليبيا.

والجابري (56 عاما) قطري الجنسية، وهو رئيس قسم التصوير بالجزيرة وأول مصور صحفي يعلن مقتله في ليبيا منذ اندلاع الاضطرابات في منتصف فبراير/ شباط الماضي.

وقالت القناة في موقعها على الانترنت إن فريقها تعرض لإطلاق نار كثيف في منطقة الهواري جنوب غرب مدينة بنغازي, أسفر أيضا عن إصابة مراسل الجزيرة ناصر الهدار.

وقال مراسل الجزيرة في بنغازي بيبه ولد امهادي ان "الجابر أصيب بثلاث رصاصات أودت بحياته, حيث فشلت جهود إسعافه".

وأكد المدير العام للجزيرة وضاح خنفر أن الشبكة " لن تسكت على هذه الجريمة وستلاحق مرتكبيها قانونيا وجنائيا", واتهم السلطات الليبية بشن حملة تحريض ضد القناة والعاملين بها.

وكان النظام الليبي اتهم مرارا قناة الجزيرة بالمبالغة في تغطية الاحداث في ليبيا والتحريض ضد النظام الليبي. كما اتهمت قناة الجزيرة في 21 فبراير/شباط الماضي المخابرات الليبية بالتشويش على بثها على قمر نايلسات, ما ارغمها على تغيير ترددها.

وكانت السلطات الليبية قد أفرجت الخميس الماضي عن مراسل صحيفة "او استادو" البرازيلية بعد ثمانية ايام من الاحتجاز في طرابلس. ولا يزال مراسل صحيفة الجارديان الصحفي العراقي غيث عبد الأحد محتجزا لدى قوات الامن الليبية, كما تؤكد الصحيفة.

المزيد حول هذه القصة