الشرطة المغربية تفرق تظاهرة في الدار البيضاء

مظاهرة مصدر الصورة AFP
Image caption كان المغرب قد شهد مظاهرات قبل أسابيع تطالب بالتغيير

فرقت الشرطة المغربية الاحد نحو مئة متظاهر في الدار البيضاء معظمهم من الاسلاميين ومنعتهم من اقامة اعتصام للمطالبة باجراء اصلاحات سياسية".

فقد منعت الشرطة حوالى مئة ناشط في حزب العدالة والاحسان ذي التوجهات الاسلامية من الوصول الى ساحة محمد الخامس.

وتعد حركة العدل والإحسان كبرى الاحزاب المغربية، وهي محظورة رسميا رغم ان السلطات تغض النظر عن نشاطها.

وقال شاهد عيان "سقط 15 جريحا، من بينهم صحفية في صحيفة الأحداث المغربية الناطقة بالعربية عندما قامت الشرطة بتفريق المتظاهرين".

وقال شاهد آخر "جرح اربعة رجال شرطة على يد المتظاهرين".

وقد طوقت الشرطة ساحة محمد الخامس حيث جرت معظم التظاهرات لمنع المتظاهرين من الوصول اليها.

واعلن محمد السادس الاربعاء اصلاحا دستوريا "يقوي مكانة" رئيس الوزراء ويعزز دور البرلمان ويوسع "مجال الحريات الفردية والجماعية".

وجاء في خطاب الملك وهو الاول الذي يلقيه بعد تظاهرات 20 شباط/ فبراير للمطالبة بـ "اصلاحات سياسية عميقة"، ان رئيس الوزراء سيعين، حسب الدستور الجديد من "الحزب السياسي الذي تصدر انتخابات مجلس النواب وعلى أساس نتائجها"، ولن يعين بعد الان من قبل الملك.

وكانت آلاف الأشخاص قد شاركوا قبل ثلاثة أسابيع في تظاهرات بعدة مدن في المغرب بينها الدار البيضاء والرباط للمطالبة باصلاحات سياسية في المملكة.

وخرج أكثر من الفي شخص إلى شوارع العاصمة الرباط وهم يهتفون "الشعب يريد التغيير".

المزيد حول هذه القصة