منطقة الحظر الجوي على ليبيا ممكنة حسب ديفيد كاميرون

ديفيد كاميرون مصدر الصورة AP
Image caption بريطانيا وفرنسا من بين البلدان الأكثر تحمسا لفرض منطقة حظر جوي على ليبيا

قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون إن إقامة منطقة حظر جوي على ليبيا "ممكنة التحقيق".

وقال كاميرون –الذي حضر لقاء قمة للاتحاد الأوروبي عقد يوم الجمعة لبحث الأزمة الليبية- إن الزعماء الأوربيين "واضحون تماما" فيما يتعلق بمسألة تنحي العقيد معمر القذافي.

وصرح رئيس الوزراء البريطاني لأعضاء مجلس العموم قائلا إن الزعيم الليبي "ينكل" بشعبه وإنه "لا ينبغي التخلي عن الضغط" على النظام الليبي.

ودعا كاميرون إلى اتخاذ "إجراءات صارمة ضد المرتزقة [الأجانب الذي يجندهم النظام الليبي لمحاربة المعارضة المسلحة] والدول التي قدموا منها".

لكن زعيم حزب العمال المعارض إد ميليباند طالب الحكومة بـ"ترجمة شعار ‘منطقة الحظر الجوي’ إلى خطة".

وتعد بريطانيا إلى جانب فرنسا من الدول الغربية الأكثر تحمسا لفرض منطقة حظر جوي على ليبيا للحيلولة دون تعرض المدنيين لمزيد من هجمات القوات الموالية للعقيد القذافي.

غير أن العديد من البلدان الأوروبية متحفظة بشأن كل تدخل عسكري.

المزيد حول هذه القصة