الصليب الأحمر ينسحب من بنغازي وسط مخاوف من هجوم وشيك لقوات القذافي

آخر تحديث:  الأربعاء، 16 مارس/ آذار، 2011، 22:45 GMT

ليبيا: كتائب القذافي تهاجم مصراته

قال العقيد القذافي انه مصمم على سحق الأعداء في اشارة الى معارضيه وتعهد بالقتال حتى النهاية.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

قررت اللجنة الدولية للصليب الأحمر سحب عامليها من مدينة بنغازي ، شرق ليبيا ، وسط مخاوف من هجوم قد يكون وشيكا تشنه القوات الموالية للعقيد معمر القذافي.

وتحدث عاملون في الصليب الاحمر عن اجواء من الخوف تسود بنغازي ، اكبر معاقل المعارضة. وافادت الانباء بوقوع مزيد من القتال العنيف غرب المدينة، حيث يعد مقاتلو المعارضة مواقع دفاعية جديدة.

وقد بث التلفزيون الليبي بيانا للجيش يدعو فيه سكان بنغازي إلى مغادرة أماكن تجمع مقاتلي المعارضية والابتعاد عن مخازن الأسلحة.وأكد البيان أن قوات الجيش قادمة لإنقاذ سكان المدينة.

جاء ذلك بعد أفادت انباء بسيطرة القوات الموالية للقذافي على مدينة اجدابيا ذات الأهمية الاستراتيجية.

وشنت القوات الموالية للقذافي هجوما على مدينة مَصراتة وهي المدينة الاخيرة التي لاتزال بايدي قوات المعارضة غرب ليبيا.ويقول شهود عيان إن المدينة تتعرض للقصف من الدبابات والمدفعية.

من جهته قال العقيد معمر القذافي في مقابلة مع محطة تلفزة لبنانية إنه لا يتوقع أن تضطر قواته إلى القتال لاستعادة بنغازي.

وفي مقابلة أخرى مع صحيفة لو فيغارو الفرنسية رفض القذافي الحوار مع المعارضين الليبيين متهما اياهم بانهم عملاء لتنظيم القاعدة, وذلك في مقابلة مع صحيفة لوفيغارو الفرنسية.

وردا على سؤال بشان مصير المجلس الوطني الانتقالي الذي شكلته المعارضة الليبية في حال استعاد نظامه السيطرة على مدينة بنغازي قال القذافي إن وزير العدل الليبي السابق مصطفى محمد عبد الجليل القيادي بالمجلس "شخص بائس و هؤلاء الاشخاص سيفرون من دون شك الى مصر".

لكنه ابدى استعداده للصفح عن مسؤولين سابقين كبار او ضباط هم اعضاء او قريبون من المجلس الوطني الانتقالي قائلا ان "هؤلاء اخذوا رهائن. ساصفح عنهم اذا بقوا لانهم لا يتحملون مسؤولية".

وقال سيف الإسلام، نجل القذافي في مقابلة مع تلفزيون يورونيوز، إن كل شيء سينتهي في ليبيا في غضون ثمان وأربعين ساعة مشيرا إلى أن القوات الحكومية باتت على مقربة من بنغازي، معقلِ المعارضة المسلحة.

قوات موالية للقذافي في أجدابيا

قوات القافي قصفت بكثافة مواقع المعارضين

مجلس الأمن

من جانب اخر دعا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مجلسَ الامن الدولي الى دعم اصدار قرار يفرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا.

وقد استدعت الحكومة البريطانية السفير الليبي في لندن وأبلغته أنه سيتم معاقبة مرتكبي أعمال العنف ضد المدنيين.

من جهة أخرى، تقول فرنسا انها تلقت تاكيدات من العديد من الدول العربية بانها ستشارك في فرض منطقة حظر جوي فوق ليبيا. وقال الان جوبيه وزير الخارجية الفرنسي إن من شأن فرض الحظر أن يعمل على تحييد السلاح الجوي التابع للقذافي .

وقد جرت محادثات جديدة مخصصة للوضع في ليبيا الاربعاء في مجلس الامن.

وتسعى بريطانيا وفرنسا والدول العربية الى تخطي معارضة عدد من الاعضاء ال15 في مجلس الامن لفرض منطقة حظر جوي فوق ليبيا, لاسيما روسيا والصين اللتين تحظيان بحق النقض (الفيتو) بصفتهما من الدول الخمس الدائمة العضوية.

وقال السفير البريطاني مارك ليال غرانت للصحفيين "نريد التحرك باسرع ما يمكن وسنشدد على ذلك هذا الصباح".

وقد قدم مشروع قرار من شقين الثلاثاء الى مجلس الامن الدولي. يطالب الشق الاول بفرض منطقة حظر جوي, فيما يرمي الشق الاخر الى تشديد العقوبات التي فرضت على نظام معمر القذافي باضافة اسماء الى قائمة الاشخاص والكيانات المستهدفة بتجميد الارصدة وحظر السفر بحسب دبلوماسيين.

واضاف السفير البريطاني ان بريطانيا وفرنسا تريدان تصويتا سريعا, "لكن من المؤكد أن القرار لن يحظى بالعدد المطلوب من الاصوات لتمريره" في حال جرى تصويت الآن.

من جهته اكد المتحدث باسم البعثة الأمريكية في الامم المتحدة مارك كورنبلاو إن العمل يجري على صياغة نص القرار معربا عن أمله في التركيز على جهود المجتمع الدولي مع تحركات يكون لها تأثير حقيقي على الاحداث.

فيديو: قوات موالية للقذافي تستعد للتوجه صوب بنغازي

بعد استعادة قوات العقيد معمر القذافي سيطرتها على مدينة زوارة قرب الحدود مع تونس، بدأت هذه القوات فى الإعداد للتوجه شرقا نحو بنغازي.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

توزيع السكان

منشآت النفط

القواعد العسكرية

خريطة طرابلس

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك