مجلس الأمن يقر لاحقا الحظر الجوي و القذافي يتوقع استعادة بنغازي

آخر تحديث:  الخميس، 17 مارس/ آذار، 2011، 21:19 GMT

أجواء التوتر تسود بنغازي

لا يزال القتال مستمرا في مدينة اجدابيا الواقعة على بعد مئة وخمسين كيلومترا الى الجنوب من بنغازي، حيث تتأهب قوات المعارضة لصد هجمات متوقعة لقوات القذافي، وإعاقة تقدمها نحو بنغازي.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

توقعت مصادر دبلوماسية في مقر الامم المتحدة في نيويورك ان يصدر مجلس الامن الدولي قرارا حول ليبيا، يتضمن فرض حظر على الطيران في الاجواء الليبية لمنع سلاح الجو الليبي من قصف قوات المعارضين.

وأفاد مراسلنا لقمان احمد إن الهجمات الجوية على ليبيا قد تبدأ خلال ساعات فور إجازة القرار، وأن بريطانيا وفرنسا قد تبدأن الضربات المشتركة الأولى بعد اتفاقهما مع دول عربية للحصول على دعم لوجستي لهذه الضربات.

وقال مراسلنا إنه تم تجاوز الاعتراضات الروسية والصينية على مشروع القرار.

وقالت وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، ان فرض منطقة حظر جوي على ليبيا سيشمل حتما تنفيذ ضربات جوية ضد قوات القذافي. وقالت كيلنتون فيما يعتبر تحولا واضحا في اللهجة، ان بلادها تريد من مجلس الأمن الدولي أن يجيز شن هجمات جوية محتملة على الدبابات والمدفعية الليبية.

وقالت ان المناقشات بشأن العمل المشترك جارية مع بعض الدول العربية ،وقالت ان عدم رحيل القذافي يعني خلق مشاكل للدول المجاورة مثل تونس ومصر وباقي الدول.ولكن مصر قالت انها لن تشارك في أي هجمات ضد جارتها.

واجازت آخر مسودة لمشروع القرار اطلعت عليها بي بي سي أيضا باتخاذ جميع التدابير الضرورية لحماية المدنيين في ليبيا.

و ينص مشروع القرار على اتخاذ "كل التدابير الضرورية" ضد قوات العقيد معمر القذافي باستثناء احتلال الاراضي الليبية.

وقال مصدر دبلوماسي فرنسي قوله ان اهدافا محددة تابعة للجيش الليبي ستستهدف فور صدور قرار حظر الطيران.

وقال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه إن فرنسا وشركاءها يستعدون للتحرك بمجرد موافقة مجلس الامن على مشروع القرار.

كما اكد رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون أن بلاده تريد بدء التحرك العسكري فور إقرار مجلس الأمن للقرار.

وفي هذا الصدد قال ممثل الجامعة العربية في المنظمة الدولية يحيى محمصاني ان دولتين عربيتين على الاقل ستكون مشاركتهما مرجحة في فرض منطقة الحظر الجوي، وهما قطر والامارات العربية المتحدة.

وقد اعلن متحدث باسم الحكومة الليبية ان أي قرار من مجلس الأمن سيكون غير شرعي وغير أخلاقي.

كما هددت السلطات الليبية باستهداف الملاحة في البحر المتوسط ردا على أي عمل عسكري.

تهديدات القذافي

من جانبه جدد الزعيم الليبي معمر القذافي تهديداته لمعارضيه ملوحا بعدم الرحمة اذا دخلت القوات الموالية له الى بنغازي، معقل المنتفضين شرقي البلاد، ان لم يستسلموا.

صور لأحد الهواة لمدينة مصراتة عقب هجمات عليها

صور لأحد الهواة لمدينة مصراتة الليبية عقب هجمات أوقعت قتلى وهي الهجمات التي نفذتها القوات الموالية للقذافي الأربعاء 16 مارس/آذار 2011.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

وقال القذافي في كلمة اذاعية موجهة لسكان بنغازي مساء الخميس ان قواته ستنهي "المهزلة" في بنغازي خلال ساعات, متوعدا بدخول
المدينة هذه الليلة.

ودعا القذافي مؤيديه، في خطاب اذاعي الخميس، الى عدم التعرض لمن يلقي سلاحه من المعارضين.

ووصف القذافي قوى المعارضة بأنهم "خونة" وقال إن جنوده سيقومون بتفتيش كل منزل في بنغازي لتعقبهم.

ميدانيا ذكر تقرير صحفي ان القوات الموالية للقذافي اعلنت انها ستوقف العمليات العسكرية الاحد من اجل منح الفرصة للمنتفضين الليبيين "للاستسلام".

قوات موالية للقذافي في أجدابيا

قوات القذافي قصفت بكثافة مواقع المعارضين

وقالت وكالة الانباء الليبية الحكومية انها علمت ان اللجنة العامة المؤقتة للدفاع اتخذت قرارا بوقف العمليات العسكرية ضد من وصفتهم بانهم "عصابات الارهاب" ابتداء من منتصف ليل العشرين من مارس/ آذار الحالي "لاعطائهم الفرصة لتسليم اسلحتهم، والاستفادة من العفو العام".

لكن المجلس الوطني الانتقالي في بنغازي قال إن تهديدات القذافي لن تخيف المقاتلين وإنهم سيواصلون القتال.

وقال مراسل بي بي سي في ليبيا إن مدينة بنغازي تعرضت الخميس لقصف جوي من جانب طائرات حربية تابعة للزعيم الليبي معمر القذافي. واضاف أن المضادات التي في حوزة قوات المعارضة تصدت للطائرات المغيرة.

وقال التلفزيون الليبي إن القوات الحكومية أصبحت على مشارف المدينة.

وتحدث عاملون في الصليب الاحمر عن اجواء من الخوف تسود المدينة. وافادت الانباء بوقوع مزيد من القتال العنيف غرب المدينة، حيث يعد مقاتلو المعارضة مواقع دفاعية جديدة.

فيديو: قوات موالية للقذافي تستعد للتوجه صوب بنغازي

بعد استعادة قوات العقيد معمر القذافي سيطرتها على مدينة زوارة قرب الحدود مع تونس، بدأت هذه القوات فى الإعداد للتوجه شرقا نحو بنغازي.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

وأفادت الأنباء بأن المعارضة الليبية المسلحة تمكنت من صد زحف القوات الموالية للقذافي في منطقة أجدابيا بشرق البلاد وأعاقت تقدمها نحو بنغازي معقل المعارضة.

وقال مراسل بي بي سي في المنطقة إن القوات المعارضة تمكنت من نشر أسلحة ثقيلة منها عدد من الدبابات وطائرة مروحية وطائرة مقاتلة واحدة على الأقل.

توزيع السكان

منشآت النفط

القواعد العسكرية

خريطة طرابلس

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك