قوات القذافي تتقدم شرق ليبيا وواشنطن تدعو لإجراءات تتجاوز الحظر الجوي

آخر تحديث:  الخميس، 17 مارس/ آذار، 2011، 04:33 GMT

ليبيا: كتائب القذافي تهاجم مصراته

قال العقيد القذافي انه مصمم على سحق الأعداء في اشارة الى معارضيه وتعهد بالقتال حتى النهاية.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

دعت الولايات المتحدة مجلس الأمن الدولي إلى اتخاذ موقف أكثر تشددا تجاه ليبيا ، جاء ذلك بينما قالت مصادر دبلوماسية إن المجلس سيصوت اليوم على مشروع قرار بفرض حظر جوي على ليبيا.

جاء ذلك بينما استمرت الانقسامات بين الدول الأعضاء في المجلس بعد مناقشات مطولة امس الأربعاء.

ولم تجد الضغوط البريطانية الفرنسية في إقناع بقية الاعضاء بتأييد مشروع قرار فرض الحظر الجوي.

وقالت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة سوزان رايس إن بلادها تعتقد بأن الدول الاعضاء في مجلس الأمن يجب أن تبحث اتخاذ إجراءات لحماية المدنيين في ليبيا تتخطى مسألة الحظر الجوي.

سوزان رايس

لم تفصح رايس عن طبيعة الإجراءات التي تقترحها واشنطن

وأضافت رايس في تصريحات للصحفيين بنيويورك "يجب أن نبدأ اتخاذ خطوات تتضمن منطقة حظر جوي ولكن تذهب ربما أبعد من ذلك"، ولكنها لم تكشف عن طبيعة الإجراءات التي تريدها واشنطن.

أما السفير الروسي فيتالي تشوركين فقال للصحفيين إن روسيا قدمت الاربعاء اقتراحا مضادا لمشروع القرار المطروح ينص على وقف إطلاق نار من قبل جميع اطراف النزاع.

كما أعربت الصين وألمانيا والهند وجنوب افريقيا عن تحفظات بهذا الخصوص.

وتقول مراسلة بي بي سي في نيويورك باربرا بليت إن مشروع القرار صيغ بلغة مثيرة للجدل تتيح اللجوء إلى "كل الوسائل الضرورية" لحماية المدنيين في ليبيا.

وأوضحت مراسلتنا ان بعض بنود القرار قد يفهم منها السماح بتوجيه ضربات للقوات الحكومية الليبية إذا تعرض المدنيون لهجوم.

وأضافت أن السفير الروسي كان ما يبدو يشير إلى هذه البنود عندما تحدث بغضب عن تقديم بعض الدول مقترحات سيكون لها مضاعفات تؤدي لتعقيد الأوضاع في ليبيا.

وقالت فرنسا إنها تلقت تاكيدات من العديد من الدول العربية بانها ستشارك في فرض منطقة حظر جوي فوق ليبيا.

وقال آلان جوبيه وزير الخارجية الفرنسي إن من شأن فرض الحظر أن يعمل على تحييد السلاح الجوي التابع للقذافي.

ودعا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اعضاء مجلس الامن الدولي الى "دعم" طلب الجامعة العربية من اجل اقامة منطقة حظر جوي فوق ليبيا وذلك في رسالة وجهها أمس الاربعاء الى قادة الدول الممثلة في المجلس.

التقدم شرقا

ميدانيا قررت اللجنة الدولية للصليب الأحمر سحب عامليها من مدينة بنغازي ، شرق ليبيا ، وسط مخاوف من هجوم قد يكون وشيكا تشنه القوات الموالية للعقيد معمر القذافي.

وتحدث عاملون في الصليب الاحمر عن اجواء من الخوف تسود بنغازي ، اكبر معاقل المعارضة. وافادت الانباء بوقوع مزيد من القتال العنيف غرب المدينة، حيث يعد مقاتلو المعارضة مواقع دفاعية جديدة.

وقد بث التلفزيون الليبي بيانا للجيش يدعو فيه سكان بنغازي إلى مغادرة أماكن تجمع مقاتلي المعارضية والابتعاد عن مخازن الأسلحة.وأكد البيان أن قوات الجيش قادمة لإنقاذ سكان المدينة.

جاء ذلك بعد أفادت انباء بسيطرة القوات الموالية للقذافي على مدينة اجدابيا ذات الأهمية الاستراتيجية.

وشنت القوات الموالية للقذافي هجوما على مدينة مَصراتة وهي المدينة الأخيرة التي لاتزال بأ

قوات موالية للقذافي في أجدابيا

قوات القافي قصفت بكثافة مواقع المعارضين

يدي قوات المعارضة غرب ليبيا.وقال شهود عيان إن المدينة تعرضت للقصف من الدبابات والمدفعية.

من جهته قال العقيد معمر القذافي في تصريحات نقلها التلفزيون الليبي إن قواته ستخوض اليوم الخميس معركة حاسمة لاستعادة السيطرة على مصراتة, وهي ثالث اكبر مدينة في البلاد وبعد 150 كلم الى الشرق من طرابلس.

وذكر التلفزيون الليبي ان القذافي التقى مجموعة من الشبان المتحدرين من مصراتة وحثهم على "عدم ترك مصراتة رهينة بايدي حفنة من المجانين".

وفي مقابلة مع محطة تلفزة لبنانية قال القذافي إنه لا يتوقع أن تضطر قواته إلى القتال لاستعادة بنغازي.

كما رفض في مقابلة مع صحيفة لو فيغارو الفرنسية الحوار مع المعارضين الليبيين متهما اياهم بانهم عملاء لتنظيم القاعدة.

وردا على سؤال بشان مصير المجلس الوطني الانتقالي الذي شكلته المعارضة الليبية في حال استعاد نظامه السيطرة على مدينة بنغازي قال القذافي إن وزير العدل الليبي السابق مصطفى محمد عبد الجليل القيادي بالمجلس "شخص بائس و هؤلاء الاشخاص سيفرون من دون شك الى مصر".

لكنه ابدى استعداده للصفح عن مسؤولين سابقين كبار او ضباط هم اعضاء او قريبون من المجلس الوطني الانتقالي قائلا ان "هؤلاء اخذوا رهائن. ساصفح عنهم اذا بقوا لانهم لا يتحملون مسؤولية".

وقال سيف الإسلام نجل القذافي في مقابلة مع تلفزيون يورونيوز أمس، إن كل شيء سينتهي في ليبيا في غضون ثمان وأربعين ساعة مشيرا إلى أن القوات الحكومية باتت على مقربة من بنغازي، معقلِ المعارضة المسلحة.

توزيع السكان

منشآت النفط

القواعد العسكرية

خريطة طرابلس

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك