عشرات القتلى في صنعاء وإدانة دولية للعنف ضد المتظاهرين

آخر تحديث:  الجمعة، 18 مارس/ آذار، 2011، 21:18 GMT

أوباما يدين استخدام العنف ضد المتظاهرين في اليمن

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يدين العنف الذي وقع في اليمن يوم الجمعة، ويناشد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الالتزام بتعهده العلني من السماح بسير المظاهرات السلمية.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

ارتفع عدد قتلى الهجوم على المعتصمين في ساحة التغيير بالعاصمة اليمنية صنعاء إلى 45 قتيلا و 617 جريحا.

ونقل مراسلنا في صنعاء عبد الله غراب عن مصادر طبية في المستشفى الميداني في ساحة التغيير أن 270 أصيبوا بطلقات نارية وكسور بينما أصيب نحو 347 بحالات تسمم نتيجة استنشاق الغازات المسيلة للدموع.

وكان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح قد اعلن أن مجلس الدفاع الوطنى اعلن حالة الطوارئ فى البلاد عقب الهجوم على المتظاهرين المنادين بإسقاط النظام والمعتصمين فى ساحة التغيير بوسط العاصمة اليمنية صنعاء.

كما أعرب الرئيس اليمنى عن اسفه لسقوط قتلى وأكد أن قوات الامن لم تكن موجودة في مكان الحادث.ويعني ذلك عمليا تعليق العمل بالدستور، ومنع المدنيين اليمنيين من حمل السلاح.

وقالت التقارير إن قناصة متمركزين على اسطح المنازل المطلة على ساحة التغيير هم الذين قاموا بإطلاق النيران على المتظاهرين عقب صلاة الجمعة.

أحد جرحى المواجهات

الأنباء أفاتدت بان قناصة اسقطوا معظم الضحايا

هذا وقد اعلن وزير السياحة اليمني نبيل الفقيه استقالته من منصبه ومن عضوية الحزب الحاكم احتجاجا على قتل المعتصمين سلميا في صنعاء.

ويشهد اليمن منذ فترة سلسلة احتجاجات في عدة مدن تطالب بإستقالة الرئيس على عبد الله صالح والذى يحكم اليمن منذ اكثر من ثلاثين عاما.

واكدت مصادر طبية يمنية بالمستشفى الميداني في ساحة جامعة صنعاء (ساحة التغيير) لمراسل بي بي سي إصابة أكثر من مئتين في اطلاق رصاص من قبل مسلحين يرتدون ثيابا مدنية ويعتلون اسطح المنازل المطلة على الساحة.

وذكر مراسلنا انه من بين الجرحى مصور يعمل لصالح بي بي سي، اصيب برصاصة في الكتف.واكدت المصادر تعرض الجرحى الذين تم نقلهم الى مستشفيات حكومية للتعذيب من قبل مندوبي الأمن.

علي عبد الله صالح

إعلان صالح يعني تعليق العمل بالدستور ومنع المدنيين من حمل السلاح

وقد انطلقت مظاهرات من عدة أحياء في صنعاء باتجاه ساحة التغيير أمام الجامعة للالتحاق بالمعتصمين هناك غير ان قوات الأمن اطلقت عليهم القنابل المسيلة للدموع للحيلولة دون وصولهم الى الساحة.

وقد تمكن المتظاهرون المناوئون للنظام من اعتقال خمسة مسلحين بزي مدني ممن أطلقوا النار على المعتصمين وكانوا داخل منزل محافظ محافظة المحويت.

وقال شهود عيان لبي بي سي إنهم عثروا على كميات من الأسلحة وبقايا الأعيرة النارية الفارغة التي أطلقت على المعتصمين.

إدانة دولية

فى الوقت نفسه ادانت الولايات المتحدة والاتحاد الاوربى ما وصفوه بالعنف فى اليمن. ودعا الرئيس الامريكى باراك اوباما الرئيس اليمنى بالسماح للمظاهرات السلمية.

وقال الرئيس الأمريكي إن من الضروري تقديم المسؤولين عن أعمال العنف للمحاكمة.

وأكد التزام الولايات المتحدة بمجموعة من المباديء التي تتعلق بحرية التعبير والتجمع بالاضافة الى الحريات السياسية التي تلبي تطلعات الشعب اليمني.

وأكد أوباما أيضا على أهمية مشاركة كل الأطراف في عملية شفافة تلبي المطالب المشروعة للشعب اليمني وتقدم حلا سلميا، وطريقا منظما ديمقراطيا نحو أمة أكثر قوة وازدهارا.

و قالت فرنسا انها تشجب بقوة الهجمات المميتة التي تعرض لها المتظاهرون.ودعت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون الى وضع حد فوري للعنف في اليمن، معربة عن أسفها لما حدث.

وقالت: "رسالتنا الى النظام ما زالت كما هي: يجب ايقاف العنف، ويجب انتهاج سبيل التفاوض من اجل التوصل الى تسوية سياسية".


اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك