مزيد من التساؤلات حول لجوء موسى كوسا إلى بريطانيا

موسى كوسا مصدر الصورة BBC World Service
Image caption وزير الخارجية الليبي السابق موسى كوسا

ما زال انشقاق موسى كوسا وزير الخارجية الليبي السابق ولجوؤه إلى بريطانيا يثيران الكثير من التساؤلات حول طبيعة تلك الخطوة وتوقيتها. وزير الدفاع البريطاني وليام فوكس يجيب على بعض تلك الأسئلة في لقاء مع بي بي سي.

ما الذي سيحدث لكوسا الآن؟

لن يخضع كوسا لاستجواب يومي، ولكن من المؤكد أننا نرغب في الحصول على معلومات منه. نحن نريد توصيل رسالة للقذافي بأن عليه الرحيل. وقد أبلغنا السيد كوسا بأنه لم يعد راغبا في تمثيل النظام الليبي.

كما أن رجال الإدعاء الإسكوتلنديين طلبوا مقابلة كوسا بشأن تفجير طائرة بان أمريكان فوق قرية لوكيربي عام 1988، والتي لقي فيها 270 شخصا حتفهم.

هل سيقدم كوسا للمحاكمة إذا ثبت تورطه في قضية لوكيربي؟

من المفهوم طبعا أن النظام القضائي في بريطانيا يعمل باستقلال تام عن الحكومة. ولكن في وقت سابق أوضح رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أنه لن تكون لكوسا أي حصانة ضد المحاكمة في المملكة المتحدة.

لماذا رفضت وصف معارضي نظام القذافي بالمتمردين؟

أفضل تسميتهم بقوات المعارضة، لإن النظام الليبي قد فقد شرعيته.

هل تساند بريطانيا قوات المعارضة؟

إن قرار مجلس الأمن "يمنحنا الحرية في مساعدة أؤلئك الذين يعملون على حماية السكان المدنيين".

وأضاف فوكس قائلا إن "الامر لا يتعلق بتغيير النظام بل بمنع نظام القذافي من قتل شعبه ، ولسنا هناك كي نتدخل في الشؤون الداخلية لليبيا".