الحكم "بتبرئة سعودية" سجنت بتهمة تعذيب خادمة إندونيسية

متظاهرات إندونيسيات متضامنات مع الخادمة سومياتي مصدر الصورة bbc
Image caption متظاهرات إندونيسيات متضامنات مع الخادمة سومياتي

قضت محكمة سعودية بتبرئة امرأة سعودية كان قد حكم عليها بالسجن بتهمة تعذيب خادمة إندونيسية، حسبما أفادت صحيفة "أراب تايمز".

وقالت الصحيفة إن "محكمة في المدينة المنورة برأت يوم السبت سيدة سعودية كان قد حكم عليها في كانون الثاني/ يناير الماضي بالسجن بتهمة تعذيب خادمتها الإندونيسية تعذيبا شديدا".

وكانت السلطات الإندونيسية قد أعلنت في حينه أنها ستستأنف الحكم بحق السعودية التي أدينت بطعن وضرب وحرق خادمتها قائلة إن الحكم "مخفف جدا".

غير أن القاضي اعلن السبت أنه لا دليل هناك على أن السيدة السعودية (53 سنة) قد عذبت خادمتها سومياتي سالان مستابا (23 سنة). بينما قال محاميها أنه سيطالب بتعويضات لها.

وكانت موستابا قد أطلعت القاضي على إصاباتها، كما قال موظف في القنصلية الإندونيسية بجدة.

وقال أحمد الرشيد محامي السعودية بأن المحكمة ارتابت في صدق الاتهامات لأن الخادمة رفضت القسم في المحكمة.

فيما قال محامي موستابا أنه سيستأنف الحكم لأن هناك "أدلة مقنعة تثبت أن الخادمة تقول الحقيقة".

وقد أثارت القضية غضب جماعات حقوق الإنسان والناشطين من أجل حقوق العمال بصفتها مثالا آخر على عدم توفر الحماية للملايين من العاملين في المنازل ومعظمهم من أصل آسيوي وخاصة في السعودية ودول الخليج.

وتقول وزارة العمل السعودية إنها تأسف لهذه الحالة التي تصفها بأنها فردية.