عجمان: سجن صبية عمرها 14 عاما لمشاهدتها فوق سطح منزلها مع رجل

ميناء دبي مصدر الصورة afp
Image caption الإمارات العربية تشهد نهضة عمرانية...

احتجزت الشرطة في إمارة عجمان فتاة عربية في الرابعة عشرة من عمرها بشبهة الزنى.

وأجري للفتاة "فحص العذرية"، وتبين أنها عذراء، ومع ذلك بقيت محتجزة مع نساء أكبر منها سنا.

وقال والد الفتاة إنه استدعي وابنته من قبل شرطة عجمان، وابلغ أن ابنته شوهدت على سطح منزلهم برفقة رجل.

ويقول الوالد انه رد على الشرطة بأنه غاضب على ابنته وسيعالج الأمر ضمن العائلة، لكنه فوجئ بأن الشرطة قررت احتجازها.

ثمن باهظ

ويشكو الوالد بأن الشرطة شوهت سمعة ابنته بهذا الإجراء، وحرمتها من امتحاناتها.

وأضاف أن ابنته تعيش مرحلة المراهقة، وأنها كغيرها من الفتيات في مثل سنها تحاول التمرد على قوانين المجتمع والتصرف بحرية واستقلالية، وما كان هناك مبرر لجعلها تدفع هذا الثمن الباهظ من سمعتها ومستقبلها.

وقال محامي الفتاة إنه طلب من الشرطة الإفراج عن الفتاة بكفالة لعدم وجود مبرر لاحتجازها، فردت الشرطة أن القضية لدى المدعي العام، ولن يفرج عن الفتاة بل ستقدم للمحاكمة.

المزيد حول هذه القصة