ليبيا: المعارضة تخطط لاستئناف انتاج النفط

آخر تحديث:  الجمعة، 8 ابريل/ نيسان، 2011، 09:20 GMT

ليبيا: المعارضة تطلب من الناتو مراقبة حقول النفط

قالت المعارضة في ليبيا إن الحقل النفطي الوحيد الذي يعمل في البلاد تحت سيطرتهم. وأضافت أنهم يأملون في أن يستأنف الحقل عمله كالمعتاد خلال أسبوعين.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قالت مصادر المعارضة الليبية إن كل الحقول المنتجة للنفط في البلاد تقع تحت سيطرتها الآن، وذلك بعد خروج العديد من المنشآت النفطية من دائرة الانتاج.

وأعربت قوات المعارضة عن أملها في استئناف انتاج النفط خلال اسبوعين.

وتطمح المعارضة إلى تصدير 300 الف برميل في اليوم، وهو جزء يسير من مما كانت تنتجه ليبيا قبل اندلاع القتال.

وعلى صعيد متصل، جمعت المعارضة الليبية قواتها الجمعة بعد هجوم شنته قوات العقيد القذافي وتعرضها لنيران حلف شمال الاطلسي عن طريق الخطأ.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن الطريق الرئيسي إلى مدينة اجدابيا (860 كيلومتر شرق طرابلس) صار صباح الجمعة في يد المعارضة الليبية بالكامل.

"فرص ضئيلة"

في هذه الاثناء قلل جنرال أمريكي بارز من فرص المعارضة الليبية في الإطاحة بالعقيد القذافي.

وردا على سؤال خلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ الأمريكي بشان مقدرة المعارضة الليبية على الزحف على طرابلس للإطاحة بالقذافي، قال الجنرال كارتر هام قائد القوات الاميركية في افريقيا "اقول ان فرص تحقيق ذلك ضئيلة".

واعتبر هام ان الضربات الجوية التي يشنها الائتلاف الدولي منذ 19 مارس/ آذار قللت قدرة القذافي على استهداف المدنيين.

وأشار إلى أن الاستثناء الوحيد من ذلك هو مدينة مصراتة التي نشر فيها القذافي قوات ودبابات "مما جعل الضربات الجوية أكثر صعوبة بسبب وجود المدنيين".

وردا على سؤال لاعضاء مجلس الشيوخ بشأن تسليح المعارضين الليبيين, قال هام إن لديه معلومات بأن "دولا عربية بدأت تسليحهم".

لكنه دعا إلى الحذر بهذا الشأن خشية وقوع تلك الاسلحة في ايدي جهات متطرفة.

600 طن

وعلى صعيد الاعمال الانسانية، اعلنت منظمة (آي اتش اتش) التركية، التي سيرت رحلة اسطول الحرية إلى غزة في مايو/ ايار الماضي، عن عزمها على إرسال سفينة إغاثة من اسطنبول إلى ميناء مصراتة الليبي الاسبوع القادم.

من جانبها أكدت الأمم المتحدة أن سفينة تابعة لبرنامج الغذاء العالمي وصلت إلى مصراتة في وقت متأخر من يوم الخميس.

وأوضحت المنظمة الدولية أن السفينة تحمل 600 طن من المواد الغذائية "تكفي لإطعام أكثر من 40 ألف شخص لفترة شهر".

لوكيربي

وعلى صعيد ذي صلة، استمع محققون اسكوتلنديون إلى إفادة وزير الخارجية الليبي السابق موسى كوسا المشتبه بضلوعه في تفجير لوكيربي.

وكان تفجير طائرة بان امريكان فوق بلدة لوكيربي عام 1988 أدى إلى سقوط 270 قتيلا.

وطالبت عائلات الضحايا بضرورة التحقيق مع كوسا في القضية والا يمنح اي حصانة.

وكان كوسا قد وصل الى لندن في 30 مارس/ آذار الماضي بعد انشقاقه عن النظام الليبي.

غارة الناتو

ميدانيا، قال اللواء عبدالفتاح يونس القائد العسكري لقوات المعارضة إن حلف شمال الاطلسي (الناتو) قد اعتذر عن استهداف طائراته عن طريق الخطأ رتلا من الدروع العائدة لقوات المعارضة قرب بلدة اجدابيا شرقي ليبيا يوم الخميس.

وأضاف يونس إن قوات الناتو قصفت الرتل رغم علمها بأن المعارضة تنقل الدروع الى الخطوط الامامية للمواجهة مع قوات القذافي.

من جانبه، قال حلف الاطلسي إنه يحقق في الحادث دون ان يدلي بأية تفاصيل اضافية.

وتقول المعارضة إن الغارة اسفرت عن مقتل اربعة مقاتلين، بينما قال اطباء محليون لبي بي سي إن عدد القتلى ناهز الـ 13.

وقال يونس في مؤتمر صحفي "بودنا الحصول على اجابات لما حدث. نود الحصول على تفسير منطقي ومقنع".

يذكر ان هذا ثالث حادث من نوعه في الايام الاخيرة تقوم بها القوات الدولية المكلفة بحماية المدنيين الليبيين بضرب قوات تابعة للمعارضة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك