غزة : حماس تحذر وكالات الإغاثة الأممية من عمليات اختطاف

قوات أمن تابعة لحماس مصدر الصورة AP
Image caption قوات حماس بعد الإغارة على موقع مشتبه في ضلوعهم في عملية اختطاف وقتل أريغوني

تلقت وكالات الإغاثة التابعة للأمم المتحدة في غزة تحذيرا من حكومة حماس من خطر تعرض موظفيها للاختطاف.

ويقول مراسل بي بي سي في القطاع جون دونيسون، إنه علم أن الأمم المتحدة وعددا من وكالات الإغاثة قد طلبت من موظفيها الالتزام بأقصى درجات الحيطة، بعد أن أشارت عليها حكومة حماس بذلك.

جا ذلك بعد ورود تقارير عن مؤامرة نسبت إلى مجموعة مسلحة متشددة، لاختطاف مواطن أمريكي يعيش في القطاع منذ عدة سنوات.

ويبدو أن المواطن الأمريكي المستهدف قد غادر غزة يوم الأربعاء، حسبما فهم.ووردت هذه الأنباء بعد اختطاف ومقتل مواطن إيطالي عضو في جمعية خيرية لمساعدة الفلسطينيين.

وامتنع مسؤولو الحركة الفلسطينية عن التعليق علنا، لكن يُعتقد أن الشرطة قد تمكنت من الكشف عن المؤامرة المذكورة، التي يُجهل مدى ما بلغه الإعداد لها.

وقد نسبت عملية اختطاف وقتل فيتوريو أريغوني شهر أبريل/ نيسان الماضي إلى مجموعة تنتمي إلى التيار الذي أُطلق عليه اسم السلفية الجهادية والذي يستوحي فكر تنظيم القاعدة.

وقد شنت حماس حملة لتعقب الجناة، وأعلنت عن إلقاء القبض على عدد من المشتبه فيهم، مؤكدة أن خطر المجموعات السلفية، ضئيل.

لكن في الأسبوع الأخير نظم المئات مظاهرة في غزة تعهدوا خلالها بالثأر لمقتل أسامة بن لادن.

المزيد حول هذه القصة