اليمن: اتهام 43 من اعضاء اللقاء المشترك بارتكاب اعمال تخريب

اليمن مصدر الصورة BBC World Service
Image caption اتهمت وزارة الداخلية رجال قبائل من مؤيدي المعارضة بمهاجمة المنشآت

نشرت وزارة الداخلية اليمنية قائمة تتضمن اسماء 43 من اعضاء اللقاء المشترك المعارض اتهمتهم بتفجير خطوط لانابيب النفط وابراج لنقل الطاقة الكهربائية.

وقالت الوزارة إن اعضاء في اللقاء المشترك مسؤولون عن تفجير انابيب النفط في محافظة مأرب وعن هجمات استهدفت شبكة توزيع الطاقة الكهربائية مما تسبب في شح بالوقود وانقطاعات في التيار الكهربائي.

ونشرت وكالة سبأ للانباء عن وزارة الداخلية قولها "إن الوزارة قد ادرجت اسماء هؤلاء في قائمتها السوداء وتقوم بترويجها."

وكانت البنية التحتية والخدمات العامة في اليمن قد تأثرت بشكل كبير نتيجة الاحتجاجات التي اندلعت ضد حكم الرئيس علي عبدالله صالح منذ عدة شهور.

وكان قبليون معارضون للرئيس صالح قد هاجموا في مارس / آذار الماضي اعمدة نقل الطاقة الكهربائية في محافظة مأرب مما ادى الى انقطاع التيار الكهربائي عن اجزاء من العاصمة صنعاء.

وفي الشهر نفسه، اوقف انفجار اصاب خط انابيب النفط الرئيسي في البلاد سريان النفط الخام الى المصفاة الرئيسية في عدن مما ادى بدوره الى شح بالمحروقات.

وكانت الحكومة قد اتهمت قبليين موالين للمعارضة بتفجير خط الانابيب، وقال مسؤول يمني بارز إن التفجير تسبب بخسارة مليار دولار تقريبا.

ونقلت وكالة سبأ عن وزارة الداخلية قولها إنها ستطلب من كافة الاجهزة الامنية، بما فيها الامن القومي ومديريات الامن في المحافظات القاء القبض على المطلوبين.

واضاف مصدر في الوزارة ان مكافأة تبلغ 3 ملايين ريال يمني (13,500 دولار) ستدفع لمن يدل على احد منهم.