مصر: ماكين وكيري يؤكدان حرص المجلس العسكري على نقل السلطة

جون كيري(يمين) وجون ماكين في مصنع كوكاكولا بالقاهرة مصدر الصورة AFP
Image caption الوفد الأمريكي بحث سبل تعزيز الاستثمارات في مصر

أكد عضوا مجلس الشيوخ الأمريكي الجمهوري جون ماكين والديمقراطي جون كيري عقب لقاء مع وزير الدفاع المصري المشير حسين طنطاوي يوم الأحد أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة في مصر يريد ان يسلم الامور الى سلطة مدنية منتخبة "في اسرع وقت ممكن".

وقال السيناتور ماكين في مؤتمر صحافي إن المشير طنطاوي أكد من جديد التزامه المطلق بـ"عملية انتقالية نحو حكومة مدنية في اسرع وقت ممكن بعد اجراء الانتخابات".

وأكد السيناتور جون كيري أن القادة العسكريين في مصر "حريصون غاية الحرص على ترك الحكم والعودة الى ما كانوا يقومون به. انهم يريدون ان تتولى حكومة مدنية مسؤولية البلاد".

من جهة اخرى قال ماكين وكيري إنهما "اوصيا" طنطاوي بالسماح بوجود مراقبين دوليين في الانتخابات المصرية المقبلة.

كما أكدا أن واشنطن لا تريد فرض إملاءات على مصر بل بحث أفضل سبل لمساعدتها على تعزيز الاقتصاد وتحقيق تطلعات الشعب المصري.

ويتولى المجلس الأعلى للقوات المسلحة إدارة شؤون البلاد منذ تنحي بالرئيس حسني مبارك في فبراير/شباط الماضي.

ومن المقرر اجراء الانتخابات التشريعية في مصر في سبتمبر/أيلول المقبل على ان تعقبها بعد شهرين الانتخابات الرئاسية.\

إلا أن عدم استعداد معظم الاحزاب والحركات الوليدة المنبثقة من ثورة 25 يناير كانت وراء العديد من الدعوات المطالبة اما بارجاء الانتخابات التشريعية واما بوضع دستور جديد أولا.

في المقابل يخشى الكثيرون ان يستمر الجيش في الحكم إذا تأجلت الانتخابات.

المزيد حول هذه القصة