مبارك قد يحاكم في شرم الشيخ

مظاهرات في الإسكندرية تطالب بمحاكمة علنية لمبارك مصدر الصورة Reuters
Image caption مصر شهدت مؤخرا مظاهرات تطالب بتشريع إجراءات محاكمة مبارك

رجحت مصادر قضائية وامنية مصرية أن تجري محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك, المقرر ان تبدأ في 3 أغسطس/آب المقبل في مدينة شرم الشيخ بسبب حالته الصحية.

ويرقد مبارك (83 سنة) في مستشفى شرم الشيخ الدولي منذ أبريل/نيسان الماضي اثر اصابته بمشاكل في القلب بحسب تقارير الأطباء.

يشار إلى أن مبارك محبوس احتياطيا على ذمة التحقيقات في تهم الفساد والمسؤولية عن قتل المتظاهرين خلال الثورة التي اطاحت بنظامه وسقط خلالها 850 قتيلا على الأقل.

لكن الرئيس السابق لم ينقل إلى مستشفى السجن بالقاهرة بعد صدور قرار الحبس الاحتياطي.

ويمكن ان يمثل الرئيس السابق في قاعة محكمة بمدينة بشرم الشيخ او ان يستمع اليه القضاة من غرفته في المستشفى.

وقال مسؤول في وزارة الداخلية المصرية لفرانس برس طالبا عدم ذكر اسمه ان مكان المحاكمة"لم يحدد نهائيا بعد لكنه سيكون بكل تأكيد في شرم الشيخ".

كما ذكر مصدر قضائي ان اجهزة الأمن رأت انه من المستحيل محاكمة مبارك في القاهرة خشية وقوع حوادث.

ويواجه علاء وجمال نجلا مبارك, المحبوسان على ذمة التحقيقات, التهم نفسها ومن المقرر ان تبدأ محاكمتهما في الموعد نفسه. ويقبع علاء وجمال في سجن المزرعة بطرة حيث يوجد أيضا عدد من رموز النظام السابق.

ونشرت صحيفة مصرية الخميس مضمون التحقيقات مع الرئيس السابق في مستشفى شرم الشيخ مؤكدة انه ينفي كليا كل التهم الموجهة اليه.

وشهدت القاهرة ومدن مصرية أخرى خلال الأسابيع الماضية مظاهرات تطالب بتسريع إجراءات محاكمة المتهمين بقتل المتظاهرين في الثورة وعلى رأسهم مبارك.

ويطالب المتظاهرون بنقل مبارك إلى مستشفى سجن طرة، ويتهمون السلطة الجديدة بتقديم معاملة تفضيلية للمتهمين من شخصيات النظام السابق.

وكان رئيس الوزراء المصري عصام شرف قد أعلن مؤخرا أنه اوصى مجلس القضاء الأعلى ببث جلسات محاكمة رموز النظام السابق عبر شاشات عملاقة للمواطنين خارج قاعات المحاكم.

المزيد حول هذه القصة