إيران تركب أجهزة جديدة للطرد المركزي

منشأة أصفهان النووية مصدر الصورة AFP
Image caption تقول إيران إن برنامجها النووي يهدف إلى انتاج الكهرباء

أكدت إيران أنها تركب أجهزة للطرد المركزي ذات "نوعية أفضل وسرعة أكبر" لتحسين عملية تخصيب اليورانيوم في منشآتها النووية.

ويأتي الإعلان الصادر من وزارة الخارجية الإيرانية على الرغم من المطالبات الدولية لطهران بتجميد انشطتها النووية.

وقالت الوزارة في بيان لها إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية قامت "بمراقبة كاملة" لأجهزة الطرد.

وتعتقد بريطانيا والولايات المتحدة ودول غربية أخرى أن البرنامج النووي الإيراني يهدف إلى إنتاج أسلحة نووية، وهو ما تنفيه طهران.

وتقول السلطات الإيرانية إنها تعمل على تخصيب اليورانيوم لانتاج الكهرباء والاستخدام في المجال الطبي.

ويستخدم اليورانيوم المخصب للأغراض السلمية والعسكرية على حد السواء.

وقال رامين ميهمانباراست المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "بتركيب أجهزة الطرد الجديدة سيتحقق التقدم بسرعة أكبر ونوعية أفضل".

وأضاف أن هذه الخطوة تدل على نجاح إيران في تنفيذ "نشاطها النووي السلمي".

يذكر أن ست من القوى الدولية الكبرى (الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن والمانيا) تفاوض إيران بشأن برنامجها النووي، كما تخضع طهران إلى عقوبات من قبل مجلس الأمن الدولي لرفضها وقف تخصيب اليورانيوم.

وقد وجهت الحكومة البريطانية اتهاما لايران الشهر الماضي باختبار صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية، بما يتعارض مع قرارات مجلس الأمن.

وكانت إيران أجرت تجارب على 14 صاروخ أرض-أرض ضمن برنامج تدريبي مدته 10 أيام.

المزيد حول هذه القصة