مصر: قوى إسلامية تنظم اليوم مظاهرات في ميدان التحرير

حسني مبارك مصدر الصورة Getty Images
Image caption محاكمة مبارك احد مطالب ثورة يناير

يشهد ميدان التحرير في العاصمة المصرية القاهرة اليوم مظاهرات دعت إليها قوى اسلامية للتأكيد على رفضها لمطالب تيارات ليبرالية ويسارية.

وقد بذلت مساع كبيرة لتوحيد مطالب مختلف القوى في سرعة محاكمة المتهمين بالفساد وبقتل الثوار، وتطهير أجهزة الدولة ومؤسساتها من قيادات النظام القديم وتحقيق العدالة الاجتماعية.

وشهدت الايام الماضية خلافات كبيرة بين القوى العلمانية والاسلامية حول "أولويات الثورة".

ويرفض الإسلاميون مطالب مثل اقرار مواد فوق دستورية تتناول هوية الدولة ومبادئ حاكمة لوضع الدستور وتنحي المجلس العسكري.

وتأتي هذه الدعوة بعد اعلان الحكومة المصرية ان محاكمة الرئيس السابق محمد حسني مبارك ونجليه علاء وجمال ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وستة من كبار مسؤولي وزارة الداخلية السابقين ستتم في القاهرة في الثالث من أغسطس/ آب المقبل.

كما دعت قوى سياسية اخرى الى مظاهرات الجمعة بهدف الابقاء على الضغط على المجلس الاعلى للقوات المسلحة الحاكم في مصر للاستجابة لمطالب القوى السياسية التي لعبت دورا كبيرا في الاطاحة بنظام مبارك.

وستجري المظاهرات عقب صلاة الجمعة بهدف الضغط على الجيش للاسراع بالاصلاحات السياسية ومحاكمة رموز النظام السابق.

وصرح احد زعماء الاخوان بان الاعلان عن موعد ومكان محاكمة مبارك يؤكد على الحاجة الى الاستمرار في الضغط على الجيش.

واضاف خالد سيد من حركة شباب الاخوان المسلمين انه يشك كثيرا في امكانية تقديم مبارك للمحكمة قريبا و ما "علينا سوى الانتظار لنرى ما اذا كان سيتم الوفاء بما تم الاعلان عنه ام لا".

ويحاكم مبارك واعوانه بتهم قتل المتظاهرين أثناء ثورة 25 يناير.

وأشارت تقديرات إلى أن عدد القتلى من المتظاهرين وصل إلى نحو ألف بينما أصيب المئات.

وسيحاكم مبارك ونجلاه أيضا في قضية فساد مع رجل الأعمال الهارب حسين سالم.

المزيد حول هذه القصة