العراق يشتري 18 طائرة مقاتلة من طراز إف ـ 16

طائرة مقاتلة من طراز إف 16
Image caption الصفقة نواة السلاح الجوي العراقي

سدد العراق القسط الأول من ثمن 18 طائرة مقاتلة من طراز إف 16 اتفق على شرائها من الولايات المتحدة.

وستقوم الطائرات التي لا يتوقع تسليمها قبل العام المقبل بحماية الفضاء الجوي العراقي.

ويوجد في العراق الآن حوالي 44 ألف جندي أمريكي، من المقرر عودتهم لبلادهم بنهاية العام الحالي.

ويقول مسؤولون أمريكيون وعراقيون إن صفقة الطائرات ستشكل الأساس للسيادة الجوية للعراق.

وقال علي الدباغ المتحدث باسم الحكومة العراقية إن "السلاح الجوي يعتبر عنصرا حيويا في حماية السيادة والأمن العراقيين ضد الأخطار الخارجية".

وأضاف أن "العراق بحاجة إلى بناء سلاحه الجوي والاعتماد على قدراته لحماية سمائه بدلا من الطلب من دول أخرى القيام بذلك. خاصة إذا ما علمنا أن القوات الأمريكية ستغادر بنهاية هذا العام".

وقال الدباغ إنه تم بالفعل تحويل 1.4 مليار دولار كدفعة أولية من ثمن الصفقة.

المزيد حول هذه القصة