مواجهة بين معتصمين فلسطينيين والقوات الاسرائيلية قرب سجن عوفر

عوفر مصدر الصورة BBC World Service
Image caption كان الجيش يحاول فض تجمع عشرات الفلسطينيين بالقوة باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع

انتهى الاعتصام السلمي الذي دعت اليه الهيئة العليا لمتابعة شؤون الاسرى والمحررين الفلسطينيين، والذي نظم قرب معسكر عوفر العسكري الاسرائيلي باندلاع مواجهات بين الشبان الفلسطينيين والجيش الاسرائيلي.

وكان الجيش يحاول فض تجمع عشرات الفلسطينيين بالقوة باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع.

وقد سجلت عدة حالات الاختناق بالغاز بين صفوف الفلسطينيين الذين نظموا هذا الاعتصام للتضامن مع الاسرى الفلسطينيين داخل السجون الاسرائيلية، حسب مصادر طبية فلسطينية.

ويواصل السجناء اضرابهم عن الطعام لليوم التاسع على التوالي، بعد فشل الحوار بين لجان المعتقلين وادارة مصلحة السجون الاسرائيلية بالتوصل الى حلول لاكثر من عشرين مطلبا قدمه المعتقلون لادارة السجون، على رأسها وقف سياسة العزل الانفرادي والسماح للمعتقلين بتلقي الدراسة داخل السجون، بحسب وصف وزارة شؤون الاسرى الفلسطينية.

ويأتي ذلك بينما بدأ خمسة فلسطينيين في مدينة نابلس اضرابا عن الطعام للتضامن كذلك مع اضراب الاسرى الفلسطينيين عن الطعام وسط دعوات رسمية وشعبية فلسطينية لوجوب انهاء ملف الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين داخل السجون الاسرائيلية بالافراج عن كافة الاسرى والذين يقدر عددهم بنحو ستة ألاف أسير بحسب وزارة شؤون الاسرى الفلسطينية.

المزيد حول هذه القصة