العمانيون ينتخبون اعضاء مجلس الشورى

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

صوت العمانيون السبت لانتخاب اعضاء مجلس الشورى بعد احتجاجات غير مسبوقة شهدتها سلطنة عمان هذا العام.

وحسب وكالة الانباء العمانية الرسمية يختار الناخبون من بين 1300 مرشح اعضاء المجلس البالغ عددهم 84 عضوا.

ولا يملك مجلس الشورى اي سلطات تشريعية انما مهمته تقديم المشورة للسلطان قابوس بن سعيد.

وكان السلطان قابوس قد أمر في مارس /آذار الماضي بإعداد دراسة حول إعطاء المجلس، الذي لا يزيد عمره عن عشر سنوات، مزيدا من السلطات.

وكان متوقعا ان يتم الإعلان عن التعديلات المقترحة قبل الانتخابات لكن ذلك لم يتم.

وكانت سلطنة عمان شهدت احتجاجات متكررة منذ مطلع هذا العام تطالب بانفتاح سياسي وتحسين الوضع الاقتصادي للمواطنين.

وأجرى السلطان قابوس في مارس تعديلا حكوميا ووعد بتوفير 50 الف فرصة عمل في القطاع الحكومي وخصصت 2.6 مليار دولار لمبادرات اقتصادية اخرى توفر فرص عمل.

ولم تدع السلطات العمانية أي جهات اجنبية إلى مراقبة الانتخابات، لكن تم السماح لممثلي وسائل الإعلام الأجنبية والمنظمات المدنية العمانية بمتابعة عمليات التصويت.

ومازال تشكيل أحزاب سياسية أمرا محظورا في سلطنة عمان، وتقتصر صلاحيات مجلس الشوري على تقديم التوصيات إلى الحكومة بشأن القضايا الاجتماعية والاقتصادية.

ويقول مراقبون إن المظاهرات التي شهدتها السلطنة لم تكن ضد حكم قابوس بل كانت للاحتجاج على فساد المسؤولين.

يشار إلى أن سلطنة عمان كانت اول دولة في مجلس التعاون الخليجي تمنح المرأة حق التصويت والترشح في الانتخابات وكان ذلك في العام 1994.

المزيد حول هذه القصة