داود اوغلو يلتقي بوفد من المجلس الوطني السوري المعارض

احدى لقاءات المجلس الوطني السوري المعارض مصدر الصورة Reuters
Image caption سمحت تركيا للمعارضة السورية باللقاء على أراضيها

التقى وزير الخارجية التركي أحمد داؤود أوغلو وفدا من المجلس الوطني السوري المعارض في العاصمة انقرة، حسبما ذكرت مصادر دبلوماسية.

ونقلت وكالة فرانس برس عن دبلوماسي تركي أن أوغلو أن "وزير الخارجية التقى بالمعارضة السورية للمرة الاولى الاثنين في انقرة".

كما نقلت وكالة رويترز عن مسؤول في وزارة الخارجية التركية أن أوغلو دعا أعضاء المجلس إلى أن يعملوا باسلوب سلمي لتحقيق الانتقال الديمقراطي في سورية.

ويأتي هذا اللقاء على الرغم من تحذير دمشق من أنها ستتخذ إجراءات ضد الدول التي تعترف بالمجلس الوطني المعارض.

وقال المعلم في مؤتمر صحفي في وقت سابق من اكتوبر/ تشرين الأول الجاري "سنتخذ اجراءات مشددة ضد اي دولة تعترف بالمجلس الوطني السوري المعارض".

يذكر أن تشكيل المجلس الوطني حظي بترحيب العديد من الدول الغربية من بينها الولايات المتحدة وفرنسا، لكنها لم تصل إلى مرحلة الاعتراف به.

وسمحت تركيا لمعارضي الرئيس السوري بشار الاسد باللقاء على أراضيها منذ اندلاع المظاهرات المناهضة له منتصف مارس/ آذار الماضي.

33 قتيلا

على صعيد التطورات الميدانية، قال ناشطون سوريون إن 33 شخصا على الأقل قتلوا الاثنين خلال العمليات الامنية التي وقعت في مختلف أنحاء سورية.

فقد اعلن المرصد السوري لحقوق الانسان ان ما لا يقل عن 27 شخصا قتلوا خلال عمليات المداهمة التي قامت بها قوات الامن في مدينة حمص وتركزت في احياء باب السباع وباب عمرو.

كما قتل خمسة اشخاص في ريف محافظتي ادلب وحماة حسب المرصد.

واشار المرصد الى مقتل 11 جنديا ايضا الاثنين في مواجهات مع مسلحين يعتقد انهم جنود منشقون في في كل من بلدة القصير القريبة من الحدود اللبنانية وفي تفيجر عبوة ناسفة لاسلكيا في ريف ادلب.