اعتقال واستجواب وزير دفاع جزائري سابق في سويسرا بشبهة ارتكاب جرائم حرب

وزير الدفاع الجزائري السابق، الجنرال خالد نزار (وسط) مصدر الصورة Getty
Image caption كان نزار شخصية عسكرية متنفذة في المؤسسة العسكرية الجزائرية خلال أوائل التسعينيات من القرن الماضي

قالت منظمة حقوقية إن السلطات السويسرية اعتقلت وزير الدفاع الجزائري السابق، الجنرال خالد نزار، واستجوبته على خلفية الاشتباه في ارتكابه جرائم حرب خلال الحرب الأهلية التي شهدتها الجزائر خلال التسعينيات من القرن الماضي.

وأضافت المنظمة الحقوقية وتسمى "دائما تعقب الإفلات من العقاب" في بيان لها أن الجنرال المتقاعد البالغ من العمر 73 عاما اعتقل في جنيف صباح الخميس واستجوبه المدعى العام هناك.

وشهدت الجزائر حربا أهلية بعد إلغاء السلطات هناك الانتخابات البرلمانية التي كانت الجبهة الإسلامية للإنقاذ المنحلة على وشك الفوز بها.

وأدت الحرب الأهلية إلى مقتل أكثر من 100 ألف شخص معظمهم من المدنيين.

واتهم نزار وكان شخصية عسكرية متنفذة في المؤسسة العسكرية الجزائرية في أوائل التسعينيات من القرن الماضي من قبل منظمات حقوقية بالتحريض على التعذيب والتورط في القتل وارتكاب تصرفات أخرى تندرج في إطار المعاملة غير الإنسانية.

وأطلق سراح نزار الجمعة في انتظار اتخاذ السلطات السويسرية إجراءات قانونية إضافية، حسب ناطقة باسم مكتب المدعي العام.

وتعذر الاتصال بالسفارة الجزائرية في سويسرا السبت للتعليق عى ما حدث.

وفتح المدعي العام تحقيقا في الموضوع بناء على الاتهامات التي وجهتها المنظمة الحقوقية للجنرال نزار بالإضافة إلى شكاوى من ضحيتين آخرين.

ويذكر أن القوانين السويسرية تسمح بمقاضاة المتهمين بانتهاك القوانين الإنسانية الدولية في حال وجودهم على الأراضي السويسرية.

المزيد حول هذه القصة