اليمن : أنباء عن التوقيع على المبادرة الخليجية الخميس

مظاهرات ضد صالح في صنعاء مصدر الصورة AFP
Image caption المظاهرات ضد صالح مستمرة منذ مطلع 2011

قالت أنباء صحفية ان نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ووفدا رفيع من المعارضة سيتوجهون إلى العاصمة السعودية الرياض .

يأتي ذلك وسط توقعات باحتمال التوقيع على مبادرة دول مجلس التعاون الخليجي بشأن الوضع في اليمن يوم الخميس المقبل بحضور عربي ودولي واسع.

وكان وفد المعارضة اليمنية قد قام بجولة بدأها في موسكو وشملت كلا من الكويت وقطر وعمان ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشارت أنباء أخرى إلى المبعوث الأممي الى اليمن جمال بن عمرسيصل إلى صنعاء الخميس لاستكمال جهود التوقيع على المبادرة.

ويرى مراقبون في ذلك مؤشرات على امكانية اتجاه جميع اطراف النزاع نحو التوقيع على تلك المبادرة وآلية تنفيذها.

ضغوط غربية

وكانت الضغوط الغربية قد تزايدت مؤخرا على الرئيس اليمني علي عبد الله صالح لتنفيذ قرار مجلس الأمن.

وقد أشار وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه إلى احتمال بحث دول الإتحاد الأوروبي يوم الإثنين المقبل في بروكسل مسألة تجميد أصول وأرصدة صالح وكبار معاونيه وإحالة ملف ما يوصف بالجرائم التى ارتكبت في حق المتظاهرين الى المحكمة الجنائية الدولية.

وقد اعبر مقربون من الرئيس اليمني عن اسفهم لهذه التصريحات واعتبروا أنها لا تساعد على تسوية الأزمة.

وقال نائب وزير الإعلام اليمني عبده الجندي إن "جوبيه ادلى بتصريحات استفزازية لا تساعد في حل الأزمة".

وأضاف الجندي أن مثل هذه الخطوة "سابقة لاوانها" فيما تتواصل المفاوضات حول الحل مع مبعوث الأمم المتحدة.

ويرفض الرئيس صالح الاستقالة رغم المظاهرات التي تهز اليمن منذ يناير/ كانون الثاني الماضي وقتل خلالها مئات الاشخاص واصيب الالاف بجروح.

وطلب مجلس الامن الدولي في قرار اتخذه في 21 أكتوبر/ تشرين الأول من صالح توقيع المبادرة الخليجية التي تنص على استقالته مقابل منحه واقاربه حصانة.

المزيد حول هذه القصة