طنطاوي: لن نسمح لأي جهة بالضغط على القوات المسلحة

طنطاوي مصدر الصورة Reuters
Image caption تعتبر تصريحات طنطاوي بمثابة رد على المتظاهرين

قال رئيس المجلس العسكري الحاكم في مصر المشير حسن طنطاوي في تصريحات للصحفيين اليوم الأحد: "إن هناك تحديات كثيرة تواجههنا، ولكننا سنتصدى لها".

وحذر طنطاوي -في إشارة إلى التظاهرات المستمرة منذ أكثر من أسبوع في ميدان التحرير لمطالبة المجلس العسكري بتسليم الحكم في أسرع وقت ممكن إلى سلطة مدنية- قائلا: "لن نسمح لأي فرد أو جهة بالضغط على القوات المسلحة".

وأشار طنطاوي إلى اجتماعه مع مرشحي الرئاسة المحتملين في مصر: محمد البرادعي وعمرو موسى، كل على حدة، قائلا إن المباحثات معهما تناولت دعم حكومة كمال الجنزوري مؤكدا ضمنا رفضه الاستجابة لمطالب المتظاهرين في التحرير بتغييره وتعيين البرادعي بدلا منه.

وقال طنطاوي للصحفيين إن "المرشحين المحتملين للرئاسة البرادعي وعمرو موسى هما من طلبا لقاءه أمس وليس العكس وتم التباحث معهما حول سبل الخروج من الأزمة الراهنة، ودعم حكومة الإنقاذ برئاسة الدكتور كمال الجنزوري".

واضاف انه سيلتقي الاحد عددا من رموز القوى السياسية المختلفة "لكي ينقل لهم رسالة" مفادها انه كان امام القوات المسلحة "خياران عندما تولينا السلطة في مصر بعد الثورة اما العنف وهو ما رفضناه تماما او اننا نتحمل وهو ما حدث ويحدث بالفعل رغم كثرة الاعتصامات والاضرابات التي تهدد اقتصادنا الوطني".

المزيد حول هذه القصة