الجامعة العربية تنتقد بحدة تصريحات غينغريتش حول الفلسطينيين

غينغريتش مصدر الصورة Reuters
Image caption تزايدات الانتقادات العربية ضد تصريحاته ووصفوه بـ "الجاهل"

انتقد مسؤول بارز في الجامعة العربية تصريحات المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية نيوت غينغريتش حول الشعب الفلسطيني، والتي قال فيها ان الفلسطينيين "ليسوا شعبا، بل هم ارهابيون"، واعتبرها تصريحات "باطلة".

واستنكر الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي المحتلة فى الجامعة محمد صبيح الاحد تلك التصريحات، وقال انها "غير مسؤولة ولا تستند الى اسس علمية".

واضاف ان "الشعب الفلسطيني عاش على هذه الأرض قبل الأديان بثلاثة آلاف عام، ولديه تراث وتاريخ عميق لا يمكن تجاهله، أو أن تؤثر فيه مثل هذه التفوهات والإدعاءات الباطلة".

واوضح صبيح قائلا: "اذا كان سبب هذه التصريحات الجهل، فهذه مصيبة، لأنه يفترض بشخص كان رئيسا لمجلس النواب (الامريكي)، ورئيساً لاحدى لجان الكونغرس، أن يكون على وعي تام بحقائق التاريخ، وعلى الأقل بما ورد في الإنجيل والتوراة بشأن حقوق الشعب الفلسطيني الواضحة والتي لا يمكن إنكارها".

واضاف ان "صدور هذا التصريح لمقصد سياسي فالمصيبة أعظم، لأن ذلك يظهر وجود توجه رخيص ومحاولة للحصول على بعض الأصوات فى الانتخابات، وأنه من أجل هذه الحفنة من الأصوات باع هذا الشخص مصالح أمريكا، وتنكر للقانون الدولى، ومبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان".

وسبقت انتقادات صبيح انتقادات مسؤولين فلسطينيين بارزين لتلك التصريحات، اذ قال رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض انها "رخيصة ومخزية"، ووصفها كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات بأنها "معيبة ووقحة، وانها لا تخدم سوى اذكاء دورة العنف في المنطقة".

يشار الى ان غرينغريتش يعتبر حاليا المرشح الابرز للرئاسة الامريكية بين المتنافسين من الحزب الجمهوري.

وقال غينغريتش في تصريحاته تلك ان "الفلسطينيين ليسوا شعبا لانهم لم ينشئوا دولة ابدا، ولانهم كانوا جزءا من الامبراطورية العثمانية قبل انشاء اسرائيل".

واضاف ان جهود الرئيس الامريكي باراك اوباما في معاملة الفلسطينيين على قدم المساواة مع الاسرائيليين ما هي "تفضيل وميل للارهابيين".

وقال ان المقاربة الحالية للادارة الامريكية من السلام الشرق الاوسط تظهر ان واشنطن "بعيدة عن الواقع، وهي اشبه بأخذ ابنك الى حديقة الحيوانات لتقول له ان الاسد هو ارنب".

ووصف غينغريتش عملية السلام في الشرق الاوسط بأنها "وهم"، وقال انه قريب جدا من فكر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو حول المخاطر التي تحيق بالعالم.

واعتبر غينغريتش، في تصريحاته للقناة اليهودية في الولايات المتحدة، رئيس الوزراء الاسرائيلي بانه "شخصية قوية تضع امن اسرائيل قبل اي شيء".

واستطرد غينغريتش قائلا في تلك المقابلة قائلا: "اعتقد اننا اختلقنا شيئا اسمه الشعب الفلسطيني، الذي هو في حقيقته من العرب، وهؤلاء تاريخيا جزء من الشعب العربي".

واضاف: "كانت لهؤلاء (العرب) فرصة في للذهاب الى عدة اماكن، لكننا ولعدة اسباب ظللنا نكرس هذه الحرب ضد اسرائيل منذ الاربعينيات، وهو امر مأساوي".

ويرى مراقبون ان غينغريتش وغيره من المرشحين الجمهوريين يحاولون من خلال تصريحاتهم تلك التقرب الى اليهود الامريكيين والحصول على اصواتهم.

المزيد حول هذه القصة