الناخبون المصريون يدلون باصواتهم في المرحلة الثالثة من الانتخابات

الانتخابات المصرية مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يتم الاقتراع في هذه المرحلة على 150 مقعداً من مقاعد مجلس الشعب

يتوجه نحو أربعة عشر مليون ناخب مصري ممن يحق لهم التصويت في المرحلة الثالثة والاخيرة من الانتخابات المصرية الثلاثاء والاربعاء للادلاء باصواتهم في صناديق الاقتراع في تسع محافظات مصرية.

وفتحت مراكز الاقتراع ابوابها في الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي (السادسة بتوقيت غرينتش) صباح الثلاثاء وسيتواصل الاقتراع ليومين،بينما تجري جولة الاعادة فى العاشر والحادي عشر من الشهر الجاري.

وتشمل هذه المرحلة محافظات المنيا، القليوبية، الغربية، الدقهلية، شمال سيناء، جنوب سيناء، الوادي الجديد، مطروح، قنا، والتي يغلب على معظمها الطابع القبلي والولاءات العائلية.

وكما كان الحال في المرحلتين السابقتين، تسلمت القوات المسلحة مساء أمس الاثنين مقار اللجان الانتخابية في المحافظات التسع لتأمينها.

وكانت الأحزاب ذات المرجعية الدينية قد تصدرت المشهد في المرحلتين الأولى والثانية، حيث حصد حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين أكبر عدد من المقاعد، تلاه حزب النور ذو المرجعية السلفية.

يتوقع بشكل كبير أن يحسم الإسلاميون هذه المرحلة لصالحهم كسابقتيها، وألا تشهد المرحلة الثالثة جديدًا، فيما يظل الموقف غير محسوم فيما يخص من يأتي في المرتبة، حيث المنافسة بين تحالف الكتلة المصرية وحزب الوفد وحزب الوسط.

وينم الاقتراع في هذه المرحلة على 150 مقعداً من مقاعد مجلس الشعب الـ 498 . وتشمل هذه المقاعد 100 مقعد للقوائم الحزبية و 50 مقعدا للمرشحين في الترشيحات الفردية.

وتخصص أكبر نسبة للمقاعد في هذه المرحلة لمحافظة الدقهلية بواقع 36 مقعدا، والغربية بواقع 30 مقعدا، ثم المنيا بواقع 24 مقعدا، والقليوبية بواقع 18 مقعداً.

وتمثل دائرة شمال المنيا احدى الدوائر الساخنة في هذه المرحلة، حيث المنافسة على أشدها بين: قائمة حزب الوسط التي يترشح على رأسها رئيس الحزب أبو العلا ماضي، وقائمة حزب الحرية والعدالة التي يتصدرها أمين عام الحزب محمد سعد الكتاتني، الذي كان نائباً سابقا عن المحافظة خلال برلمان ألفين وخمسة وكان رئيساً للكتلة البرلمانية للاخوان المسلمين فى البرلمان خلال تلك الفترة.

المزيد حول هذه القصة