بدء انتخابات مجلس الشورى المصري

جانب من الانتخابات السابقة مصدر الصورة Reuters
Image caption انتخابات البرلمان شهدت اقبالا واسعا وسيطر عليها الاسلاميون

بدأت صباح الأحد المرحلة الأولى من انتخابات مجلس الشورى (الديوان الثاني في البرلمان المصري) فى 13 محافظة.

وشملت المرحلة محافظات القاهرة والإسكندرية والمنوفية والغربية والدقهلية ودمياط والفيوم وأسيوط وقنا والوادي الجديد وشمال سيناء وجنوب سيناء والبحر الأحمر.

وتجرى الانتخابات فيما يعتصم العشرات في ميدان التحرير وأمام مبنى الإذاعة والتلفزيون (ماسبيرو) مطالبين بتسليم المجلس العسكري الحكم إلى سلطة مدنية.

وبدا إقبال الناخبين ضعيفا صباح اليوم الأول من الانتخابات التي تجرى على مرحلتين تنتهي في الثاني والعشرين من فبراير/شباط المقبل.

ومن المقرر أن يعقد مجلس الشورى أولى جلساته في الثامن والعشرين من فبراير/شباط.

وشهدت انتخابات مجلس الشعب (الديوان الآخر في البرلمان) إقبالا كبيرا من قبل الناخبين.

وأسفرت نتائجها عن تصدر الأحزاب ذات المرجعية الإسلامية، على رأسها حزب الحرية والعدالة، المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين، وحزب النور السلفي.

ومن المقرر أن يختار البرلمان المصري لجنة من 100 عضو لصياغة دستور جديد للبلاد.

ويتولى المجلس الأعلى للقوات المسلحة إدارة شؤون البلاد منذ تنحي الرئيس السابق حسني مبارك عن سدة الحكم في الحادي عشر من فبراير/شباط الماضي إثر ثورة شعبية عمت أرجاء البلاد.

وتعهد المجلس الأعلى للقوات المسلحة بنقل السلطة إلى رئيس منتخب في موعد أقصاه 30 يونيو/ حزيران.

لكن الذكرى الأولى للثورة شهدت عدة مسيرات شارك فيها عشرات الآلاف مطالبين المجلس العسكري بتسريع نقل السلطة للمدنيين.

وخلافاً لما جرى خلال انتخابات مجلس الشعب، قررت اللجنة العليا للانتخابات إجراء عمليات فرز الأصوات داخل اللجان الفرعية، بدلاً من اللجان العامة .

ويبلغ عدد الناخبين فى هذه المرحلة 25 مليوناً و380 ألفاً و626 ناخباً، وعدد اللجان الفرعية 26 ألفاً و812 لجنة.

ويبلغ عدد المقار الانتخابية الفرعية 10 آلاف يشرف عليها 722 قاضياً، ويبلغ عدد المراكز الانتخابية خمسة آلاف و32 مركزا.