بان كي مون يحث إسرائيل على تقديم بوادر حسن نية

بان كي مون مصدر الصورة BBC World Service
Image caption عقد بان كي مون مؤتمرا صحفيا مشتركا مع رئيس الدولة الاسرائيلي

حث الامين العام للامم المتحدة بان كي مون إسرائيل على تقديم بوادر حسن نية.

وقال في مؤتمر فلسطيني مشترك مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس عقد في رام الله إن وقت الدولة الفلسطينية القابلة للحياة قد حان.

وأضاف أنه يمكن من خلال المفاوضات تحقيق ذلك وحل القضايا الإشكالية كالحدود والأمن ووضع القدس.

وأكد عباس بدوره أنه يؤمن بأن الطريق الى الدولة الفلسطيني يمر عبر المفاوضات.

وقال انه حتى حين قدم طلب العضوية الكاملة إلى الأمم المتحدة كان مقتنعا بأنه لا مفر من المفاوضات لمناقشة قضايا المرحلة النهائية.

وأكد أن السلطة الفلسطينية لن تغلق الباب في وجه المفاوضات، وأنه بانتظار أن تقدم إسرائيل شيئا.

اجتماع مع الجانب الإسرائيلي

وكان كي مون قد اجتمع مع كبار المسؤولين الاسرائيلين، وحثهم على العودة إلى طاولة المفاوضات.

وحث بان الاسرائيليين على وقف بناء المستوطنات اليهودية في الاراضي الفلسطينية المحتلة كاسلوب لاستئناف مفاوضات السلام مع الجانب الفلسطيني.

وقال في مؤتمر صحفي إن المستوطنات "غير مفيدة" للسلام.

قال بان ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده في القدس مع رئيس الدولة الاسرائيلي شمعون بيريس وخلال اجتماعه مع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

ولكن نانياهو رد بالقول إن مسألة الاستيطان يجب ان تطرح في "مفاوضات السلام النهائي"، ولا ينبغي استخدامها كشرط لاستئناف العملية التفاوضية.

وأكد بان على أهمية تقديم اسرائيل بوادر حسن نية للفلسطينيين.

وسيلتقي الامين العام للمنظمة الدولية عصر اليوم الاربعاء مع القيادة الفلسطينية في رام الله.

ومن المتوقع ان يطالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس الأمين العام بدعم الموقف الفلسطيني باعتراف المجتمع الدولي بدولة فلسطين المستقلة.

المزيد حول هذه القصة