سوريا: مقتل واصابة العشرات واستمرار قصف حمص

الجيش السوري الحر
Image caption مراسل بي بي سي في محيط حمص يقول إن عنصار "الجيش السوري الحر" يستعدون لشن هجوم ردا على قصف حمص

افاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن مدينة الرستن في محافظة حمص تتعرض لقصف عشوائي من قبل القوات النظامية وذلك اثر الهجوم الذي تعرضت له كافة الحواجز العسكرية في المدينة من قبل مجموعات منشقة مما أدى الى تدمير معظم الحواجز وسقوط قتلى وجرحى من الجيش النظامي.

وكان المرصد قد أفاد بأن الاشتباكات العنيفة التي دارت بعد منتصف ليل السبت الاحد في قرية احسم بجبل الزاوية بين الجيش النظامي السوري ومجموعات منشقة قد أسفرت عن مقتل ستة جنود من الجيش النظامي وجرح 21 اخرين بينهم ضابط برتبة عميد واعطاب اربعة اليات عسكرية.

كما قتل جندي من الجيش النظامي اثر استهداف سيارة عسكرية في ناحية ابديتا بجبل الزاوية ،وقتل جنديان اثنان قرب مدينة سراقب اثر اشتباك مع منشقين اسفر عن انشقاق اربعة عناصر من الجيش النظامي بينهم مساعد اول.

ودارت اشتباكات عنيفة صباح اليوم في بلدة الحارة بين الجيش النظامي السوري ومجموعات منشقة في الوقت الذي هزت فيه اصوات انفجارات في البلدة، حسب المرصد، ولم ترد حتى الان معلومات عن الخسائر البشرية وتفرض القوات السورية حصارا على البلدة وتنتشر الاليات العسكرية في شوارعها.

وكان قد قتل 21 مدنيا وجرح آخرون السبت برصاص قوات الامن السورية، من بينهم 15 قتيلا في ريف دمشق، و6 في محافظة ادلب، حسبما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن ان 12 شخصا قتلوا واصيب نحو ثلاثين بجروح برصاص قوات الامن التي اطلقت النار على مشيعين في منطقة داريا، على بعد حوالى 20 كلم جنوب دمشق.

وقال المتحدث باسم تنسيقية دمشق وريف دمشق اسامة الشامي ان قوات الامن "انتشرت باعداد كبيرة في داريا اضافة الى المدرعات والقناصة على الابنية الحكومية ".

واشار الى ان القوات النظامية تحاول منذ مساء الجمعة السيطرة على الزبداني في ريف دمشق من اربعة محاور" مؤكدا ان عناصر الجيش السوري الحر "سيطروا على مركز امن الدولة في المنطقة".

حمص

وافاد مراسل بي بي سي في حمص باستمرار قصف القوات السورية للمدينة خلال الليل.

وذكر المراسل نقلا عن مسلحي المعارضة ان الدبابات والمدفعية التابعة للجيش السوري تتقدم باتجاه الجزء الرئيسي بالمدينة والخاضع لسيطرة المعارضة.

وأضاف أن جثث القتلى يتم انتشالها من بين ركام المباني التى تحطمت جراء القصف.

وقال مراسل بي بي سي الذي يرافق نشطاء ومقاتلين سوريين إنه يستحيل التحقق من دقة حصيلة قتلى الهجوم على حمص إذ تتحدث تقارير عن سقوط خمسين قتيلا فيما تشير تقارير اخرى إلى مقتل أكثر من مئتي شخص.

وذكرت مصادر المعارضة ان القوات الحكومية قصفت بعنف مدينة حمص مساء الجمعة ما أسفر عن مقتل 200 شخص على الأقل الأمر الذي نفته الحكومة السورية واعتبرته " حملة دعائية " من قبل المعارضة.

ونفى التلفزيون السوري الرسمي السبت هذه الانباء واعتبر ان بثها يندرج في اطار التصعيد "للتأثير على مواقف بعض الدول في مجلس الامن الدولي".

ويقول مراسل بي بي سي إن عناصر ما يسمي "الجيش السوري الحر" يخططون لشن هجوم على القوات السورية ردا على قصف المدينة.

وأضاف المراسل أن مسلحي المعارضة يحاولون الدخول إلى المدينة من الشوارع الخلفية، حاملين إمدادات طبية لإغاثة المصابين.

اقتحام سفارات

في هذه الأثناء اقتحم محتجون عدد من سفارات سوريا في عدة عواصم عالمية، من بينها السفارة السورية في برلين، حيث قام 20 شخصا باقتحامها مساء الجمعة وأتلفوا بعض المحتويات، حسب مصادر الشرطة.

وعرض التلفزيون الألماني صورة لعلم المقاومة يتدلى من إحدى نوافذ السفارة وكتابات مناهضة للنظام على جدران المبنى.

وتجمع نحو 150 شخصا أمام السفارة السورية في لندن في ساعة مبكرة من صباح السبت، واعتقلت الشرطة خمسة أشخاص بسبب دخولهم المبنى.

واقتحم محتجون السفارة السورية في القاهرة وحطموا الأثاث وأضرموا النار في أجزاء من المبنى.

وحاول معارضون سوريون غاضبون اقتحام القنصلية السورية في اسطنبول، لكنهم ووجهوا بقوات الأمن التركية التي اعتقلت بعضهم، وهم حاليا قيد التحقيق.

ويعتصم عدد آخر من شباب المعارضة السورية امام القنصلية احتجاجا على وقوع مزيد من القتلى المدنيين في سوريا.

المزيد حول هذه القصة