إيران تكشف عن جيل جديد من أجهزة الطرد المركزي المحليَّة الصنع

خبراء نوويون إيرانيون مصدر الصورة Getty
Image caption تقول إيران إن برنامجها مخصَّص للأغراض السلمية

أعلن التلفزيون الإيراني في بيان بثَّه الأربعاء أن إيران ستكشف عن جيل جديد من أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم وهي محليَّة الصنع.

وأضاف البيان: "الجيل الرابع من أجهزة الطرد المركزي المحليُّ الصنع ويتمتع بسرعة وطاقة إنتاجية أعلى... وسيكشف عنه اليوم."

لأوَّل مرة

وكان علي باقري، نائب أمين عام المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، قد قال في وقت سابق لوكالة الطلبة الإخبارية الإيرانية: "إن إيران ستزوِّد اليوم الأربعاء، ولأول مرة، مفاعل أبحاث في طهران بقضبان وقود نووي محليَّة الصنع."

وأضاف المسؤول الإيراني قائلا: "سيجري تزويد مفاعل للأبحاث النووية في طهران بأول قضبان للوقود النووي محليَّة الصنع."

وقد جاء التطوُّر الجديد بعد أربعة أيام من إعلان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أن بلاده ستعلن عن "إنجازات مهمة وكبيرة في المجال النووي في غضون أيام".

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption نجاد: إيران لن تستلم في مواجهة لغة القوة التي يتحدث بها الغرب

ففي خطاب متلفز ألقاه في الذكرى الثالثة والثلاثين للثورة الإسلامية الإيرانية، انتقد أحمدي نجاد العقوبات الاقتصادية على طهران، قائلا: "لن نستسلم أبدا في مواجهة لغة القوة في المفاوضات النووية مع القوى الكبرى."

قلق غربي

يُشار إلى أن الدول الغربية فرضت عددا من حزمات العقوبات على إيران بغرض إرغامها على التخلِّي عن برنامجها النووي.

وكان آخر تلك العقوبات المرسوم الذي وقَّعه الرئيس الأمريكي باراك أوباما وقضى بتشديد العقوبات المفروضة على المؤسسات المالية الإيرانية ومن بينها البنك المركزي الإيراني.

وتتزايد في دول الغرب المخاوف من أن تكون إيران على وشك إنتاج أسلحة نووية، وذلك على الرغم من تأكيد طهران مرارا بأن برنامجها النووي "مكرَّس للأغراض السلمية البحتة".

المزيد حول هذه القصة