بوتين: السوريون هم الذين يجب أن يقرروا من يحكم بلدهم

بوتين مصدر الصورة Reuters
Image caption دعا بوتين إلى وقف لإطلاق النار في سوريا ومفاوضات بين الأطراف المتصارعة

قال رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين إن روسيا ليس لها علاقة خاصة مع سوريا وان السوريين هم الذين يجب أن يقرروا من يحكم بلدهم.

جاء ذلك في مقابلات أجراها بوتين مع عدة صحف منها صحيفة التايمز البريطانية وعكست بحسب آراء المراقبين تحولا في الموقف الروسي تجاه سوريا.

ونقلت التايمز عن بوتين قوله "الأمر يرجع للسوريين لتقرير من يجب أن يحكم بلدهم... نحتاج الي أن نضمن أن يتوقفوا عن قتل بعضهم البعض."

وأضاف بحسب ما نقلت الصحيفة انه عندما جاء الرئيس السوري بشار الأسد إلي السلطة "فإنه زار أولا لندن وعواصم اوروبية أخرى"، وقال إن مصلحة موسكو فقط في إيجاد حل للصراع.

واكد بوتين قلق بلاده تجاه اوضاع حقوق الإنسان في المدن السورية مثل حمص، وأضاف أن سوريا تحتاج وقفا لإطلاق النار ومفاو ضات بين الأطراف المتصارعة.

وذكرت التايمز ان بوتين حث الغرب على ألا ينساق للعواطف في نهج التعامل مع الأزمة على الرغم من ارتفاع عدد القتلى وتقارير عن انتهاكات واسعة لحقوق الانسان.

كما أكد الرئيس الروسي في مقابلة أخرى انه لا يعرف ما إذا كان الرئيس السوري سيتخطى الأزمة الحالية، وأضاف أن الإصلاحات في سوريا كانت منتظرة منذ وقت طويل ويجب تنفيذها.

يشار إلى أن رئيس الوزراء الروسي سيخوض خلال أيام انتخابات الرئاسة وسط توقعات بأن يحقق فوزا يعود به ثانية إلى الكرملين.

يذكر أنا روسيا استخدمت حق النقض في مجلس الأمن ضد مشروع قرار يدين دمشق، وبررت موسكو موقفها حينها بضرورة إدانة طرفي النزاع في سوريا وتحميلهما مسؤولية العنف وليس القاء اللائمة على الحكومة السورية فقط.

وشهد الموقف الروسي تحولا الخميس بالتصويت لصالح بيان يندد بقرار سوريا منع فاليري اموس مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية من زيارة البلاد.

وكانت تقارير قد تحدثت عن استمرار إمداد روسيا بسوريا بالسلاح مع تزايد الاحتجاجات ومع تشكيل المعارضة وحدات عسكرية.

وقد اعتبر الرئيس التركي عبد الله غول يوم الخميس ان روسيا وايران ستكتشفان قريبا أن لا خيار أمامهما سوى الانضمام الى الجهود الدبلوماسية الدولية لتنحية الرئيس السوري.

الرئاسة

وفيما يخص الانتخابات الرئاسية المزمع اجراؤها الاسبوع المقبل، قال بوتين إنه لم يقرر بعد إذا ما كان سيستمر في السلطة بعد 2018 عقب انتهاء الفترة الرئاسية التي يتوقع أن يفوز بها في نهاية الاسبوع.

وقال بوتين في اجتماع لمحرري الصحف الاجنبية الرئيسية "لا أدري إذا ما كنت اريد الاستمرار في السلطة اكثر من 20 عاما. لم أقرر بعد".

وقد انتخب بوتين، الذي اختاره الرئيس الروسي الاسبق بوريس يلتسين كخليفة له عام 1999، لفترتين رئاسيتين عامي 2000 و2004، وما زال في السلطة منذ 12 عاما.

وقال بوتين إنه "لم يفكر" في امكانية البقاء في السلطة لفترة رئاسية أخرى بعد انتهاء الفترة الرئاسية الجديدة.

وتمتد الفترة الرئاسية في روسيا حاليا ست سنوات إثر تعديلات دستورية بعد أن كانت أربع سنوات.

وقد تعهد بوتين علنا أن يمنح رئاسة الوزراء لميدفيديف ونفى أن يكون الاتفاق بينهما سريا.

وقال بوتين" هل كذبنا على أحد؟ هل يوجد غموض؟ عرضنا الامر على الناخبين علنا ومنحنا المواطنين الفرصة لإبداء رأيهم فيه.

وفقا للقانون يمكن لبوتين، 60 عاما، أن يبقى في الحكم لفترتين رئاسيتين، وهو ما يعني بقاءه في السلطة حتى 2024، وحينها يكون في الثانية والسبعين من العمر.

المزيد حول هذه القصة