سوريا: منع قافلة للصليب الاحمر من دخول حي بابا عمر بحمص

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

منعت السلطات السورية اللجنة الدولية للصليب الاحمر من ايصال مواد اغاثة انسانية الى حي بابا عمرو المحاصر بمدينة حمص، رغم حصوله على موافقة رسمية بذلك.

وقال ياكوب كيلينبرجر رئيس اللجنة الدولية للصليب الاحمر إن هذا التأخير "غير مقبول بالمرة."

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الجمعة إنها لم تستطع الدخول إلى حي باب عمرو في حمص حيث كانت تأمل في إدخال المساعدات وإجلاء المرضى والجرحى.

وجاء في بيان أصدره كيلينبرجر في جنيف "لم يسمح للجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر السوري بدخول حي باب عمرو اليوم".

وأضاف قائلا "من غير المقبول أن الناس الذين هم في حاجة إلى مساعدة عاجلة منذ أسابيع لم يتلقوا المساعدة بعد. سنبقى في حمص الليلة على أمل الدخول إلى باب عمرو في القريب العاجل".

ومضى إلى القول "وفضلا عن ذلك، فرت عدة عائلات من باب عمرو وسنساعدهم بأقصى سرعة ممكنة".

وتقول المعارضة السورية إن القوات الحكومية اخرت وصول قافلة الاغاثة لاتاحة الوقت الكافي لجنودها للتخلص من الادلة التي تثبت اقترافها اعمال قتل في الحي.

في غضون ذلك، وصلت طائرة فرنسية خاصة مجهزة بمعدات طبية الى مطار بيروت لنقل اديث بوفييه الصحافية الفرنسية التى جرحت في القصف على باب عمرو.

وتخضع الصحافية الفرنسية لمعاينة الفريق الطبي الاتي من باريس على متن الطائرة الخاصة للتثبت من ان حالتها الصحية تسمح لها بالسفرعلى ان تقلع الطائرة الى فرنسا فور انتهاء الفحوصات الطبية.

وكانت الصحافية الفرنسية قد وصلت عند الثانية من فجر اليوم الى بيروت بعد وصولها برفقة صحافي فرنسي اخر وثالث اسباني الى الحدود مع لبنان لكن نقلهم الى بيروت تاخر بسبب انقطاع الطرقات جراء تراكم الثلوج.

الرستن

قال المركز السوري لحقوق الانسان إن عشرة متظاهرين على الاقل قتلوا عندما تصدت قوات الامن السورية بالهاونات لمظاهرة ضد نظام الرئيس بشار الاسد في بلدة الرستن بمحافظة حمص يوم الجمعة.

واظهرت صور نشرها ناشطون سوريون في موقع (يوتيوب) اشلاء بشرية وهي تنقل في شاحنة وجثة مقطوعة الرأس قالوا إنها التقطت في الرستن اليوم.

على صعيد آخر، عبر مكتب حقوق الانسان التابع للامم المتحدة عن قلقه البالغ ازاء التقارير التي تحدثت عن قيام القوات السورية الحكومية بتنفيذ اعدامات في حي بابا عمرو بعد استعادة سيطرتها عليه.

وقال الناطق باسم مفوضية حقوق الانسان التابعة للمنظمة الدولية إن المفوضية تسلمت تقارير لم يتسن لها التحقق منها تتحدث عن قيام القوات السورية باعدام 17 شخصا في بابا عمرو.

وقال الناطق روبرت كولفيل إن المفوضية تحاول التحقق من صحة هذه التقارير، وانها ناشدت طرفي النزاع الكف عن كافة اشكال الاعمال الانتقامية.

من ناحية أخرى، أعلنت السلطات السورية عزمها تسليم جثتي الصحفية الأمريكية ماري كولفين والمصور الفرنسي ريمي أوشليك اللذين قُتلا الأسبوع الماضي في حي بابا عمرو بحمص في وقت لاحق اليوم إلى دبلوماسيين من سفارتي بلديهما في دمشق.

أما الصحفيان الفرنسيان إيديث بوفيير ووليام دانيلز اللذان كان ناشطون سوريون قد هربوهما من حمص إلى لبنان فقد غادرا بيروت في طريقهما إلى باريس على متن طائرة تابعة لسلاح الجو الفرنسي.

وكانت بوفييه قد أُصيبت بجروح بالغة في القصف الذي أودى بحياة كولفين وأوشليك الأسبوع الماضي.

"ايام الاسد باتت معدودة"

وقال الرئيس الامريكي باراك اوباما في تصريحات ادلى بها الى مجلة امريكية نشرت الجمعة إن ":ايام الرئيس السوري بشار الاسد في الحكم باتت معدودة"، مضيفا ان واشنطن تعمل من اجل الاسراع في تحول سوريا الى الديمقراطية.

وقال الرئيس الامريكي في مقابلة اجرتها معه مجلة (اتلانتيك مونثلي) "إن ايام الاسد في الحكم باتت، بتقديرنا، معدودة. المسألة ليست ما اذا سيطاح بهـ بل متى سيطاح به."

ومضى الرئيس اوباما للقول "هل نستطيع تسريع هذه العملية؟ نحن نعمل بالتعاون مع المجتمع الدولي من اجل ذلك."

واعترف اوباما بأن سوريا اكبر مساحة واكثر تطورا وتعقيدا من ليبيا، علاوة على ان دولا مثل روسيا تعرقل جهود الامم المتحدة للتعامل مع الازمة السورية.

الا انه اشار الى الجهود التي تبذلها واشنطن من خلال مجموعة الدول التي تطلق على نفسها "اصدقاء سوريا" من اجل ايصال المساعدات الانسانية للمدن التي تتعرض لقصف القوات السورية الحكومية.

المزيد حول هذه القصة