انضمام عشرات الآلاف لمظاهرة مناهضة للحكومة في البحرين

مظاهرة حاشدة في البحرين في التاسع من مارس اذار مصدر الصورة AFP
Image caption اغلب المشاركين في المظاهرة من الشيعة.

انضم عشرات الآلاف من المتظاهرين إلى مسيرة مناهضة للحكومة على مشارف العاصمة البحرينية المنامة.

وتوضح مقاطع مسجلة نشرت على الانترنت متظاهرين يحملون علم البحرين في صفوف تمتد مئات الامتار.

وتراقب قوات الامن المسيرة ولكن لا توجد تقارير عن تدخلها لمنعها.

ودعى نشطاء لاكبر مسيرة منذ قمع السلطات احتجاجات شعبية بمساعدة قوات سعودية منذ نحو عام.

ومن المزمع في الشهر المقبل ان يقام سباق الجائزة الكبرى في البحرين في محاولة للسلطات للترويج إلى ان الامور عادت طبيعية في البحرين.

ويحمل المتظاهرون لافتات تندد بالحكومة وتطالب بإطلاق سراح المحتجزين السياسيين. وردد المتظاهرون "يسقط يسقط حمد"، في إشارة إلى الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

والقى الشيخ عيسى قاسم، وهو رجل دين شيعي بارز، خطبة في بداية المسيرة في قرية دراز.

وتقول تقارير إن المسيرة امتدت على مدى ميل (1.5 كيلو متر).

ويقدر زعماء المعارضة عدد المشاركين في المظاهرة بنحو 100 الف شخص، وهو ما يجعلها واحدة من اكبر المظاهرات منذ اندلاع الاحتجاجات في فبراير شباط 2011.

وتشكو الاغلبية الشيعية في البحرين من التمييز ضدها. ويمثل الشيعة 70 بالمئة من تعداد البحرين الذي يقدر بنحو 525 ألف نسمة.

ويهدف المحتجون، ومعظمهم من الشيعة، إلى انهاء حكم آل خليفة في البحرين.

وقد عرضت الحكومة بعض التنازلات السياسية ولكنها تصر على السيطرة على كل الوزارات والمناصب الرئيسية.

وقتل نحو 45 شخصا في احتجاجات العام الماضي واعتقل المئات.

وكلفت الحكومة البحرينية خبير حقوق الانسان المصري شريف بسيوني باجراء تقرير عن الاضطرابات التي جرت العام الماضي. وخلص بسيوني إلى استخدام الامن للقوة المفرطة والى ان المحتجزين تعرضوا للتعذيب الممنهج.

وتزعم الحكومة ان ايران وراء الاحتجاجات في البحرين ولكنها لم تقدم أدلة على ذلك. وينفي تقرير بسيوني هذه المزاعم.