تقارير: خطف مدرسة سويسرية في جنوب اليمن

 اليمن مصدر الصورة AFP
Image caption عمليات الخطف باتت شائعة نسبيا في اليمن

تقول التقارير إن مسلحين خطفوا سيدة سويسرية في اليمن.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤول أمني يمني قوله إن " مسلحين من القاعدة اختطفوا السيدة".

وأشار إلى أن عملية الخطف حدثت يوم الأربعاء الماضي في الحديدة على الساحل الغربي لليمن غير أن السيدة ، التي تعمل مدرسة ، محتجزة في محافظة شبوة جنوبي البلاد.

ومن المعروف أن لتنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية قواعد في جنوب وجنوب شرقي اليمن.

ويخوض التنظيم معارك ضد القوات الحكومية . وكان قد تعرض لهجمات جوية من جانب طائرات أمريكية بدون طيار.

غير أن مسؤولين في جنوب اليمن يقولون إن طائرات الجيش اليمني هي التي تشن هذه الهجمات.

ويعتقد بأن المسلحين المرتبطين بالقاعدة يستغلون الفراغ الامني في المنطقة بعد شهور من الاحتجاجات التي كانت تسعى إلى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح.

وكان صالح قد اضطر إلى تسليم السلطة لنائبه عبد ربه منصور هادي الذي صوت الشعب اليمني مؤيدا خلافته لصالح.

وكان المسلحون قد سيطروا على زنجبار ، عاصمة محافظة أبين ومناطق عدة أخرى جنوبي البلاد.

يذكر أن عمليات خطف الأجانب شائعة نسبيا في اليمن.

المزيد حول هذه القصة