الكونجرس الامريكي يفرج عن نحو 89 مليون دولار مساعدات للفلسطينيين

رجل يحمل مساعدات غذائية مصدر الصورة BBC World Service
Image caption الاقتصاد الفلسطيني يعتمد على المعونات

أفرج الكونغرس الأميركي عن 88.6 مليون دولار كمساعدات تنموية للسلطة الفلسطينية كانت قد جمدت لأكثر من ستة أشهر، في خطوة من شأنها التخفيف من الازمة المالية التي يعاني منها الاقتصاد الفلسطيني الذي يعتمد على المساعدات الدولية.

وقد تم الافراج عن الأموال بعد تراجع عضوين جمهوريين عن معارضتهما لهذه المعونة شريطة عدم توجهها الى قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس.

وقد اعربت نائبة الكونجرس كاي غرانغر عن استعدادها للافراج عن اجمالي مبلغ المعونة الذي جمد منذ اغسطس/ اب الماضي والبالغ 147 مليون دولار امريكي، الا ان النائبة الجمهورية الآخري التي تمتلك حق " حجز" الاموال إلينا روس- ليتينن قصرت الافراج على 88.6 مليون دولار فقط.

وفي خطاب الى وزيرة الخارجية الامريكية قالت روس ان هذا هو كل ما ترغب في الافراج عنه.

وجمدت الولايات المتحدة التمويل العام الماضي عندما تحدى الرئيس الفلسطيني محمود عباس دعوات من واشنطن وقام بمحاولة من جانب واحد للاعتراف بدولة فلسطينية في الامم المتحدة.

وكان صندوق النقد الدولي قد حث الاسبوع الماضي المانحين الدوليين على الوفاء بتعهداتهم بمساعدة السلطة الفلسطينية، محذرا من انه اذا لم تصل هذه الاموال قريبا فان السلطة الفلسطينية ستضطر لخفض الرواتب العامة والخدمات الاجتماعية لمعالجة ازمة مالية متفاقمة.

وقال الصندوق ان الاقتصاد الفلسطيني الذي يعتمد على المساعدات دخل "مرحلة صعبة" مع تفاقم ازمة سيولة حادة منذ العام الماضي بسبب انخفاض في المساعدات من المانحين الغربيين ودول الخليج الثرية والقيود الاسرائيلية على التجارة.

المزيد حول هذه القصة