اليمن: مقتل خمسة من القاعدة في غارات أمريكية

أنصار القاعدة في اليمن مصدر الصورة bbc
Image caption تنشط القاعدة في محافظتي شبوة وأبين

قتل ثمانية أشخاص على الأقل، في غارات شنتها طائرات أمريكية بدون طيار على محافظة شبوة جنوب شرقي اليمن.

وأفادت مصادر قبلية في اليمن لبي بي سي بسقوط خمسة قتلى من عناصر القاعدة وانصار الشريعة ونحو خمسة مدنيين في الغارات التي استهدفت مواقع يعتقد أنها لعناصر تنظيم القاعدة في منطقة عزّان بمحافظة شبوه جنوب شرقي اليمن.

وذكر مصدر مسؤول في محافظة شبوه أن إحدى الغارتين استهدفت سيارة في عزان مما أسفر عن "مقتل خمسة من القاعدة كانوا بداخلها".

وقال شهود عيان إن النيران اندلعت في السيارة المستهدفة فقام انصار القاعدة بإطفائها وسحب الجثث.

من جانبه قال مسؤول في مستشفى عزان إن ستة مدنيين، كانوا يستقلون سيارة تسير في الاتجاه المقابل للسيارة المستهدفة، اصيبوا لكن احدهم توفي لاحقا.

وفي حادث منفصل، قتل مسلحون شخصين احدهما ضابط في جهاز الاستخبارات اليمني في عدن وسرعان ما حملت قبيلتهما المسؤولية الى تنظيم القاعدة.

وقال احد ابناء قبيلة العسال, وموطنها محافظة ابين, إن المسلحين اطلقوا النار على الرجلين فور خروجهما من احد مساجد حي دريم وسط عدن بعد صلاة الجمعة.

واضاف المصدر أن "القاعدة تريد ان تنتقم من قبيلتنا التي قامت بطردها من بلدة المودية الواقعة في محافظة ابين.

وأكد مصدر طبي في مستشفى الصادق في عدن ان الجثتين مصابتان بطلقات نارية.

يذكر أن تنظيم القاعدة ينشط في محافظتي شبوة وأبين التي يسيطر على زنجبار كبرى مدنها منذ مايو/ أيار الماضي.

وفي جنوب البلاد أيضا، تعرض أنبوب نفط لهجوم بالمتفجرات.

وأكد مسؤول محلي أن الأنبوب الذي يربط بين محافظة مأرب وميناء التصدير في منطقة بلحاف تعرض إلى هجوم مساء الجمعة.

وشوهد الدخان يتصاعد على بعد كيلومترات من مكان الهجوم.

المزيد حول هذه القصة