مصدر قبلي باليمن: خاطفو الدبلوماسي السعودي يطالبون بتعويضات كبيرة

اليمن مصدر الصورة AFP
Image caption الرئيس اليمني أقال متهمين بالفساد من مجلس القضاء

كشف مصدر قبلي لبي بي سي عن هوية خاطفي مساعد القنصل السعودي عبد الله الخالدي. وقال إن الخاطفين مسلحون قبليون يحاولون نقل الدبلوماسي السعودي الى منطقة قريبة من العاصمة صنعاء.

وأشار المصدر في تصريحات لمراسل بي بي سي في اليمن عبد الله غراب إلى أن دوافع الخطف هي "الحصول من الحكومة السعودية على تعويضات لتجار يمنيين تكبدوا ظلما خسائر مالية كبيرة في السعودية".

غير أن المصادر اليمنية والسعودية لم تشر الى ما يثبت صحة تلك المعلومات عن هوية الخاطفين.

وكان ستة محققين سعوديين وصلوا مساء الخميس الى مدينة عدن للمشاركة في التحقيقات التي تجريها السلطات اليمنية لمعرفة مصير الدبلوماسي السعودي المختطف بعد أن كشفت مصادر أمنية يمنية عن القاء القبض على أحد المشتبهين بخطف الخالدي.

وفيما يتعلق بالمعلمة السويسرية المختطفة منذ أكثر من أسبوع ، كشف وسيط قبلي عن وضع تنظيم القاعدة في شبوه شروطا تعجيزية للافراج عنها حيث طالب بالافراج عن معتقلي القاعدة وبفدية قدرها خمسين مليون دولار.

من ناحية أخرى تجمع مئات الآف اليمنيين في صنعاء وقرابة 38 ساحة في مدن البلاد فيما سمي جمعة "استقلالية القضاء " .

وقال المنظمون إنهم يهدفون إلى التأكيد على استمرار الثورة حتى تحقق كامل أهدافها .

وعبر المشاركون عن دعم مطالب القضاة في تغيير من وصفوهم بالفاسدين في مجلس القضاء . وجاء ذلك بعد يوم واحد من إقالة الرئيس هادي عددا من المتهمين بالفساد في المجلس.

المزيد حول هذه القصة