بدء وصول الوقود الى غزة لحل مشكلة الكهرباء

شاحنة وقود الى غزة مصدر الصورة Reuters
Image caption بدء وصول الوقود الى غزة

بدء الوقود في الوصول الى قطاع غزة في اطار صفقة تم التوصل اليها بين حكومة حماس التي تدير القطاع والسلطة الوطنية الفلسطينية.

وقال رائد فتوح، منسق الجانب الفلسطيني من معبر كرم ابو سالم ان الشاحنات المحملة بالديزل من اسرائيل بدأت الوصول الاربعاء.

ويتوقع وصول 430 الف لتر من الوقود الى محطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع.

ويعاني قطاع غزة من انقطاع التيار الكهربائي منذ اشهر وتوقفت المحطة عن العمل تماما قبل 10 ايام بسبب عدم توفر الوقود.

وكانت حركة حماس قررت قبل عام استخدام وقود مهرب من مصر لتشغيل المحطة بدلا من ان تدفع ثمن الديزل لاسرائيل لانه اعلى سعرا ويخضع للقيود دائما.

لكن في فبراير/شباط بدات مصر حملة ضد تهريب الوقود لانها تعاني من نقص فيه وارادت ان يمر الوقود الى غزة من معبر كرم ابو سالم الذي تسيطر عليه اسرائيل.

كما تحمل حماس اسرائيل مسؤولية استمرار الحصار على القطاع فرغم ان اسرائيل انسحبت من غزة عام 2005 الا انها تسيطر على كل منافذ القطاع، فيما يتهم الاسرائيليون حماس بافتعال الازمة لرفضها الحصول على الامدادات من اسرائيل.

واضطرت اللجنة الدولية للصليب الاحمر يوم الاثنين الى شحن 150 الف لتر من الوقود الى 13 مستشفى في غزة لضمان عدم تعطل غرف العمليات والعناية المركزة.

وفي اليوم التالي، اتفقت حماس والسلطة الفلسطينية على صفقة بوساطة مصرية لحل ازمة الوقود.

وحسب الاتفاق ستقوم شركة اسرائيلية بتوريد الديزل الة محطة كهرباء غزة وعبر الية مؤقتة ستتمكن حماس من دفع ثمنه دون التعامل مباشرة مع اسرائيل.

وقامت حكومة حماس بدفع 2 مليون شيكل (539 الف دولار) للسلطة الفلسطينية تسمح بتوريد نصف مليون لتر وقود يوميا لمحطة كهرباء غزة، وستتم تغطية التكاليف من عائدات شركة توزيع كهرباء غزة.

المزيد حول هذه القصة