البحرين تدرس طلبا من الدنمارك لترحيل معارض بارز مسجون

مظاهرات في البحرين مصدر الصورة AFP
Image caption منظمات حقوق الإنسان الدولية تطالب السلطات البحرينية بالإفراج عن الخواجة

طلبت السلطات الدنماركية رسميا من البحرين نقل المعارض الشيعي المضرب عن الطعام منذ حوالى شهرين والمسجون حاليا عبد الهادي الخواجة الى الدنمارك.

ويقضي الخواجة حكما بالسجن مدى الحياة منذ الحكم عليه في إبريل/ نيسان الماضي بتهمة الاشتراك في مخطط لقب نظلم الحكم، إثر القبض عليه بعد تفجر احتجاجات شعبية مناهضة للحكم الملكي في البلاد العام الماضي.

ويحمل الخواجة الجنسية النماركية الى جانب الجنسية البحرينية.

وذكرت وكالة الانباء البحرينية أن وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن احمد بن محمد آل خليفة تلقى "رسالة خطية من سعادة وزير خارجية الدنمارك السيد فيلي سوندال بشان موضوع عبد الهادي الخواجهة وطلب نقله الى الدنمارك كونه يحمل الجنسية الدنماركية".

ولم يصدر موقف رسمي من السلطات في البحرين تجاه طلب الدنمارك الا ان الوكالة اوضحت ان الطلب احيل الى "نائب رئيس القضاء الاعلي لدراسته" والبت في محتواه.

الافراج عن الابنة

على نفس الصعيد افرحت السلطات البحرينية السبت عن زينب الخواجة بعد اعتقالها خلال احتجاج للمطالبة بالافراج عن والدها الخميس.

وقالت وزارة الداخلية التي جرى اعتقال زينب امامها انها اعتقلت بتهمة "الاعتداء على موظف عام".

وفرقت قوات الامن السبت مظاهرة نسائية تضم العشرات من السيدات تطالبن بالافراج عن الخواجة الذي دخل اضرابه عن الطعام اليوم الثامن والخمسين.

وكانت السلطات البحرينية قد نقلت الخواجة إلى مستشفى عسكري بعد تدهور حالته الصحية وتغذيته عن طريق الوريد.

وقد دعت منظمة العفو الدولية منذ نحو اسبوعين السلطات البحرينية الى الافراج عن الخواجة. وقالت المنظمة إن لديها معلومات تشير إلى أنه يتعرض للتعذيب في السجن، وطالبت المنظمة البحرين بالافراج عن الخواجه فورا ودون شروط.

المزيد حول هذه القصة