"القضاء البحريني" يرفض تسليم الخواجة للدنمارك

مظاهرات في البحرين مصدر الصورة AFP
Image caption منظمات حقوق الإنسان الدولية تطالب السلطات البحرينية بالإفراج عن الخواجة

أعلن المجلس البحريني الاعلى للقضاء أن قانون الاجراءات الجنائية المعمول به في البحرين والخاص بتسليم المتهمين والمحكوم عليهم إلى الخارج لا يشمل حالة المعارض عبدالهادي الخواجة المضرب عن الطعام في احد سجون البحرين.

وقال مصدر مسؤول بالمجلس لوكالة الانباء البحرينية الرسمية إن "قانون الاجراءات الجنائية نظم تسليم المتهمين والمحكوم عليهم الى الدول الأخرى عند تقدمها بطلب بشروط معينة يتعين اتباعها وتحقيقها، وليس من بينها حالة المحكوم عليه عبدالهادي الخواجة".

ويأتي إعلان المجلس الاعلى للقضاء ردا على الرسالة التي تلقاها الشيخ خالد بن احمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية البحريني من نظيره الدنماركي فيلي سوندال، الذي طلب فيها نقل الخواجة الى الدنمارك، كونه يحمل الجنسية الدنماركية.

ويقضي الخواجة حكما بالسجن مدى الحياة منذ الحكم عليه في إبريل/ نيسان الماضي بتهمة الاشتراك في مخطط لقلب نظام الحكم، إثر القبض عليه بعد تفجر احتجاجات شعبية مناهضة للحكم الملكي في البلاد العام الماضي.

الافراج عن الابنة

على الصعيد ذاته، افرحت السلطات البحرينية السبت عن زينب الخواجة، بعد اعتقالها خلال احتجاج للمطالبة بالافراج عن والدها الخميس.

وقالت وزارة الداخلية، التي جرى اعتقال زينب امامها، انها اعتقلت بتهمة "الاعتداء على موظف حكومي".

وفرقت قوات الامن السبت تظاهرة نسائية تضم العشرات من السيدات كن يطالبن بالافراج عن الخواجة الذي دخل اضرابه عن الطعام اليوم الثامن والخمسين.

وكانت السلطات البحرينية قد نقلت الخواجة إلى مستشفى عسكري بعد تدهور حالته الصحية وتغذيته عن طريق الوريد.

وقد دعت منظمة العفو الدولية منذ نحو اسبوعين السلطات البحرينية الى الافراج عن الخواجة. وقالت المنظمة إن لديها معلومات تشير إلى أنه يتعرض للتعذيب في السجن، وطالبت المنظمة البحرين بالافراج عن الخواجه فورا ودون شروط.

المزيد حول هذه القصة