إيران تقلص صادراتها النفطية إلى دول أوروبية

منشأة نووية إيرانية مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تقول إيران إن برنامجها النووي يخدم أغراضا سلمية

قلصت إيران صادراتها النفطية إلى إسبانيا، وقد توقف الصادرات إلى إيطاليا وألمانيا قبل ايام من المحادثات التي ستشارك فيها حول برنامجها النووي، حسب ما أفادت قناة "برس تي في" الإيرانية الناطقة بالإنجليزية .

واضافت القناة أن إيران كانت قد أوقفت تصدير النفط الخام إلى اليونان، في إطار العقوبات المضادة التي تتخذها ضد بعض الدول الأوروبية ردا على العقوبات التي فرضت عليها.

ولم يتسن الحصول على تفاصيل إضافية تتعلق بالموضوع.

وكان وزير الخارجية الإيراني روستام قاسمي قد أكد في وقت سابق إيقاف تصدير النفط إلى اليونان.

وكان الاتحاد الأوروبي قد اتخذ قرارا في يناير/كانون الثاني الماضي بحظر استيراد النفط الخام من إيران ابتداء من شهر يوليو/تموز القادم.

وأفادت بعض المصادر أن اليونان واسبانيا قد قلصتا في الشهور الأخيرة كمية النفط المستورد من إيران بسبب مصاعبهما الاقتصادية واستعدادا لإيقاف الاستيراد بشكل كامل في شهر يوليو/تموز.

وكانت الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون قد فرضوا عقوبات قاسية على قطاعي الطاقة والمال الإيرانيين في محاولة لإجبار إيران على التوقف عن تخصيب اليورانيوم.

وتشتبه الولايات المتحدة بأن إيران تحاول إنتاج أسلحة نووية، وهو ما تنفيه طهران.

وستستأنف المحادثات بين الجانب الإيراني وقوى دولية في إستانبول يوم السبت على أمل التوصل الى تفاهم.

وكانت إيران قد رفضت بشكل متكرر التوقف عن تخصيب اليورانيوم، ولكنها أعطت مؤشرات على إمكانية إبداء مرونة حول تخصيب اليورانيوم العالي النقاوة الذي تقول انها تحتاجه كوقود لمنشآة الأبحاث النووية.

وليس من الواضح بعد ما يمكن أن تطلب إيران مقابل ذلك، وإن كان المراقيون يخمنون أن طلباتها ستكون مرتبطة بتخفيف العقوبات.

المزيد حول هذه القصة