اردوغان يلتقي العاهل السعودي لمحادثات بشأن سوريا

إردوغان مصدر الصورة AFP
Image caption يناقش الزعيمان التركي والسعودي الاوضاع في سوريا.

التقى رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان، الذي يقوم بزيارة للسعودية، العاهل السعودي الجمعة لاجراء محادثات في شأن الازمة في سوريا، وسط مطالبات خليجية بتسليح المعارضة السورية، على الرغم من بدء سريان وقف اطلاق للنار.

وقال أحمد مختار غون السفير التركي في الرياض "الامور الرئيسة في المنطقة، خصوصا الشأن السوري، مطروحة على جدول الاعمال".

واضاف "تركيا تعول كثيرا على التنسيق مع السعودية، اهم حلفائها في المنطقة".

وانهت تركيا، التي تشترك في حدود طولها 910 كيلومترا مع سوريا، تحالفا سابقا مع دمشق اثر حملة شنها النظام السوري على مدى 13 شهرا على معارضيه. واصبحت تركيا الملاذ الامن للجماعات المعارضة السورية وللمعارضة المسلحة.

وقال عبد العزيز الصقر رئيس مجلس الابحاث الخليجي إن الزعيمين سيبحثان "الخيارات المطروحة في حال فشل خطة (مبعوث الامم المتحدة والجامعة العربية) كوفي عنان".

وقال الصقر إن من بين الخيارات المطروحة في حال فشل وقف اطلاق النار "مساعدة المعارضة السورية في الدفاع عن نفسها بما في ذلك امدادها بالسلاح".

وتدعو خطة عنان إلى انسحاب القوات من المناطق المدنية، وايقاف القتال، وهدنة انسانية يومية مدتها ساعتان، واطلاق سراح المحتجزين بصورة عشوائية، وحرية حركة الصحفيين، والسماح بالتظاهر.

وتعد السعودية وقطر في طليعة الدول الداعية إلى تسليح المعارضة السورية في مسعاها لإطاحة نظام الاسد.

ومن المتوقع ان يناقش الزعيمان ايضا "اثر اي اعتداء للقوات السورية على الحدود التركية".