اسرائيل تستعد لتدفق مئات الناشطين الاوروبيين الى الضفة الغربية

الشرطة الاسرائيلية مصدر الصورة BBC World Service
Image caption اسرائيل نشرت المئات من افراد الشرطة في مطار بن غوريون

اتخذت السلطات الاسرائيلية سلسلة من الاجراءات لوقف تدفق المئات من الناشطين المؤيدين للقضة الفلسطينية الساعين الى زيارة الضفة الغربية الاحد.

وقالت الشرطة الاسرائيلية ان هؤلاء الناشطين، الرافضين لسياسة اسرائيل المقيدة لحركة الفلسطينيين في المناطق الفلسطينية، سيُعادون من حيث أتوا.

وقالت شركات طيران اوروبية عدة انها سترفض السماح لاي راكب ورد اسمه ضمن قائمة اسرائيلية بالطيران الى مطار بن غوريون.

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو انه كان بامكان هؤلاء الناشطين تركيز نشاطهم في بلدان اخرى في المنطقة، مثل سوريا.

وتشير الانباء الى ان نحو 1200 ناشط اوروبي اشتروا تذاكر سفر للتوجه الى الضفة الغربية الاحد، في اطار حملة اطلق عليها شعار "اهلا بكم في فلسطين".

ويقول منظمو الحملة ان الهدف منها المساعدة على افتتاح مدرسة عالمية ومتحف، لكن اسرائيل استنكرت الحملة واعتبرتها استفزازية، وتوعدت بمنع وصولهم الى الضفة.

وقال ميكي روزنفلد المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية انه تم نشر المئات من افراد الشرطة في نطاق مطار بن غوريون، البوابة الرئيسية للطيران في اسرائيل مع العالم.