اشتباكات بين انصار ابو اسماعيل وأهالي العباسية

مجموعة من مؤيدي ابو اسماعيل مصدر الصورة
Image caption يطالب المحتجون بإقالة لجنة الانتخابات الرئاسية

دارت اشتباكات مساء السبت بين أنصار المرشح المستبعد من انتخابات الرئاسة حازم صلاح أبوإسماعيل وبين أهالي العباسية، في محيط مسجد النور بميدان العباسية وأمام جامعة عين شمس، مما أسفر عن عدد من الاصابات، حسبما أفادت بوابة الاهرام.

وبدأت الاشتباكات حينما حاول عدد من أهالي العباسية اعتراض مسيرة لأنصار أبو إسماعيل كانت في طريقها من ميدان التحرير للانصمام إلى المعتصمين في محيط مقر وزارة الدفاع، مما أصاب شارع رمسيس بالشلل المروري التام وكذلك ميدان العباسية.

وكان المئات من المحتجين تجمعوا أمام مقر وزارة الدفاع المصرية في حي العباسية بالقاهرة، عقب مسيرة انطلقت صباح السبت من ميدان التحرير، للمطالبة بإلغاء المادة الثامنة والعشرين من الإعلان الدستوري التي تحصن قرارات لجنة الانتخابات الرئاسية من الطعن عليها.

كما يطالب المحتجون بإقالة لجنة الانتخابات الرئاسية برئاسة المستشار فاروق سلطان رئيس المحكمة الدستورية العليا، وأكد المتظاهرون أيضا على ضرورة تسليم السلطة للمدنيين فورا مع عدم كتابة الدستور الجديد للبلاد في ظل الحكم العسكري.

ودعا إلى هذه المسيرة عدد من أنصار أبو إسماعيل المرشح الرئاسي السابق الذي أطاحت به لجنة الانتخابات الرئاسية خلال السباق بعد ثبوت حصول والدته على الجنسية الأمريكية وهو ما يخالف شروط قانون الانتخابات الرئاسية.

وقام بعض المشاركين في المسيرة بإزالة الحواجز والأسلاك الشائكة في محيط وزارة الدفاع المصرية في محاولة للاقتراب أكثر من المبنى شديد التحصين فيما التزمت قوات الأمن ضبط النفس ولم تقم بالاشتباك مع المتظاهرين.