إيران: مقتل مفتش تابع لوكالة الطاقة الذرية وجرح آخر في حادثة سير

منشأة آراك مصدر الصورة AFP
Image caption لم ترد إشارات مباشرة على أن المفتش تعرض لحادثة مدبر

قتل مفتش نووي من كوريا الجنوبية تابع لوكالة الطاقة الذرية وجرح زميل له، الثلاثاء، في حادث سير بالقرب موقع نووي في وسط إيران، حسب تقارير إخبارية.

ولم ترد إشارات مباشرة على أن المفتش تعرض لحادث مدبر لكن من المرجح أن يخضع الحادث لتحقيقات مكثفة.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية أن المفتش الدولي قتل حينما انقلبت السيارة التي كان يستقلها في محيط مفاعل يعمل بالمياه الثقيلة يُبنى في خونداب ويبعد بنحو 250 كيلومترا عن جنوب غربي العاصمة طهران.

وتقول طهران إن المفاعل، وهو جزء من مجمع آراك، يستخدم في إنتاج النظائر الخاصة بالاستخدامات الطبية والصناعية.

لكن الولايات المتحدة ودولا غربية أخرى تخشى من أن تعيد إيران معالجة الوقود المستهلك المتوفر من المفاعلات في إنتاج البلوتونيوم المستخدم في الرؤوس الحربية.

وتنفي إيران الاتهامات الغربية القائلة إنها تسعى لإنتاج أسلحة نووية.

وقالت الوكالة إن المفتش القتيل يسمى سيو أوكي-سيوك أما زميله الذي أصيب بجروح فهو من سلوفاكيا.

ولم تعلق وكالة الطاقة الذرية في فيينا التي يعمل فيها المفتشان على الحادث.

ويأتي حادث اليوم قبيل جولة جديدة من المباحثات الفنية بين طهران ووكالة الطاقة الدولية التي من المقرر أن تبدأ الأحد المقبل في فيينا.

ومن المقرر عقد مباحثات على مستوى عال بين وفد إيراني وممثلي الدول الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا في بغداد في وقت لاحق من الشهر الجاري.

ويموت نحو 26 ألف شخص سنويا في حوادث سير تشهدها طرق إيران، وتعزى إلى عدم احترام قوانين السير وقلة إجراءات السلامة في الطرق وخدمات الطوارئ غير الكافية.

المزيد حول هذه القصة