وصول صحفيين تركيين كانا محتجزين في سوريا الى طهران

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وصل صحفيان تركيان كانا محتجزين في سوريا طوال شهرين السبت الى طهران حيث سيلتقيان عائلتيهما قبل العودة الى تركيا.

وهبطت الطائرة التي اقلت الصحفيين آدم اوزكوس وحميد جوسكون في طهران، وقال الرجلان لوكالة الاناضول انهما في صحة جيدة ويستعدان للقاء عائلتيهما في العاصمة الايرانية.

وسيعود الصحفيان الى تركيا مع افراد عائلتيهما الذين جاءوا لاستقبالهما في طهران، مساء السبت او الاحد في ابعد تقدير على متن طائرة استأجرها مكتب رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان كما اكدت الوكالة.

مصدر الصورة
Image caption احتجز الصحفيان في سوريا طوال شهرين.

وقد دخل المصور حميد جوسكون والصحافي ادم اوزكوس من صحيفة ملة الاسلامية سوريا في بداية مارس / اذار لاعداد فيلم وثائقي عن الوضع هناك.

وشوهدا للمرة الاخيرة في التاسع من مارس / اذار قرب ادلب القريبة من الحدود التركية.

انفجار في حلب

وعلى صعيد آخر، أفادت الأنباء الواردة من سوريا بوقوع انفجار قوي هز مدينة حلب شمالي سوريا مساء الجمعة بالقرب من مقر حزب البعث الحاكم وذلك بعد إعلان السلطات إحباط هجوم انتحاري في المدينة.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا أن " المعلومات الاولية تشير الى ان انفجارا قويا وقع في حلب مستهدفا فرع حزب البعث الحاكم قرب ساحة سعدالله الجابري".

وأكد المرصد " مقتل حارس المقر في اطلاق نار استهدف المقرالمذكور".

وكان التلفزيون السوري قد ذكر في وقت سابق أن " الجهات المختصة تصدت لانتحاري يقود سيارة مفخخة حاول تفجيرها في منطقة الشعار في حلب وقتلته قبل ان ينفذ جريمته الارهابية".

وأضاف التلفزيون أن "السيارة المفخخة كانت محملة بأكثر من 1200 كيلوغرام من المواد المتفجرة".

المزيد حول هذه القصة