دول الخليج تدرس إقامة الاتحاد الخليجي في قمتها في الرياض

اجتماع لوزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي مصدر الصورة
Image caption تتهم كل من السعودية والبحرين إيران بتحرض الشيعة في الدولتين ضد الاسر الحاكمة السنية فيهما.

قالت وزيرة في الحكومة البحرينية إن مشروع اقامة الاتحاد الخليجي الذي تسعى إليه المملكة العربية السعودية وتدعمه البحرين، مطروح على جدول اعمال قمة مجلس التعاون الخليجي التي ستعقد الاثنين في الرياض.

ويهدف الاتحاد الخليجي لتوثيق أواصر التعاون بين دول الخليج في مجالات الأمن والسياسة الخارجية لمواجهة الضغوط التي تواجه دولهم مثل انتفاضات الربيع العربي والعلاقات المتوترة مع ايران.

وقالت سميرة رجب وزيرة الدولة لشؤون الاعلام في البحرين ان "موضوع الاتحاد الخليجي سيكون مطروحا على جدول اعمال قمة الرياض»، مضيفة ان الاتحاد «يمكن ان يبدأ بعضوين او ثلاثة" من اصل الدول الست الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي.

ومن الموضوعات التي ستبحثها القمة بحث سبل تعزيز التعاون والعلاقات بين الدول الأعضاء. وتشمل الاقتراحات المطروحة فتح الحدود بصورة اكبر وتشكيل قوة دفاع اقليمية.

ونقلت الصحف السعودية عن رئيس الوزراء البحريني الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة قوله إنه يتوقع المضي قدما في مقترحات توثيق التعاون بين الدول الاعضاء في المجلس.

وتتهم كل من السعودية والبحرين إيران بتحرض الشيعة في الدولتين ضد الأسر الحاكمة السنية فيهما، وتنفي إيران الاتهامات.

وقالت رجب "ستبقى كل دولة مستقلة وتحتفظ بعضويتها في الامم المتحدة، ولكنها ستتحد في القرارات الخاصة بالعلاقات الخارجية والأمن والقوات المسلحة والاقتصاد".

وما زالت احتجاجات الشيعة في البحرين ضد الأسرة المالكة مستمرة منذ اكثر من سنة.

وكانت السعودية قد ارسلت قوات إلى البحرين في محاولة لانهاء الاحتجاجات التي تخشى السعودية ان تمتد إلى المنطقة الشرقية ذات الأغلبية الشيعية في اراضيها، وهي منطقة غنية بالنفط.

كما تخشى دول الخليج أيضا من ان انتفاضات الربيع العربي خلقت فرصا لتوطيد وجود القاعدة في اليمن.

وقالت رجب إنه يوجد تحفظات في بعض الدول الخليجية على المقترحات الموضوعة لتوثيق العلاقات، ولكن الوقت ما زال مبكرا للتكهن باحتمال الحاجة لإجراء استفتاء في شأنها في البحرين.

وتخشى بعض دول الخليج من أن تقوية أواصر العلاقات فيما بينها قد يرجح كفة السعودية، اكبر الدول الأعضاء في المجلس.