اليمن: مقتل "16" مسلحا في غارات جوية للجيش على أبين

قوات الجيش اليمني بالقرب من لودر مصدر الصورة d
Image caption مصادر قبلية تقول إن الجيش سيطر على منطقة جبل يسوف بالقرب من لودر

قتل على الأقل 16 مسلحا في غارات جوية للقوات اليمنية في محافظة أبين الجنوبية حسبما ذكر مسؤولون يمنيون.

واستهدفت الغارات مخابيء مسلحين تابعين لتنظيم القاعدة في مدينة لودر.

وافادت تقارير أن 13 شخصا آخر غالبيتهم من المسلحين قتلوا في مواجهات عسكرية قي اماكن اخرى في أبين.

وتأتي هذه المواجهات في اطار حملة عسكرية كبيرة يشنها الجيش اليمني منذ خمسة ايام ضد مسلحي تنظيم القاعدة الذين يسيطرون على مناطق جنوبي البلاد.

وتشن الحملة بالتنسيق مع خبراء عسكريين امريكيين داخل اليمن حسبما افاد مسؤولون يمنيون ودبلوماسيون غربيون.

ونقلت وكالة اسوشييتد برس عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن واشنطن تقدم معلومات ودعما لوجستيا مباشرا للقوات اليمنية التي تخوض هذه الجولة من العمليات العسكرية خلافا لما كان عليه الحال في العمليات العسكرية السابقة.

مقتل قائد بارز

ومن بين القتلى في الغارات العسكرية الاربعاء قائد محلي بارز يدعى سمير الفاتحاني وفقا لما نقلته وكالة الاسوشيتد برس للأنباء عن مسؤوليين يمنيين.

ووفقا لما نقلته وكالة فرانس برس عن ضابط يمني، فان القوات اليمنية تتقدم باتجاه مدخل مدينة زنجبار جنوبي البلاد والتي استولى عليها المسلحون خلال العام الماضي.

وذكر موقع وزارة الدفاع أن " العمليات العسكرية التي تنفذها وحدات القوات المسلحة واللجان الشعبية في مديرية لودر حققت نجاحات كبيرة ومهمة في اتجاه القضاء على ما تبقى من فلول العناصر الإرهابية".

وكانت الطائرات الحربية اليمنية شنت الثلاثاء هجوما من أربعة محاور على مسلحي القاعدة في محافظة أبين تحت إشراف قوات أمريكية.

وقتل 128 شخصا على الاقل منذ انطلاق حملة الجيش اليمني على القاعدة في ابين يوم السبت الماضي.

المزيد حول هذه القصة