سكان بنغازي ينتخبون مجالسهم المحلية في اختبار للحكم الذاتي

ناخب بعد الادلاء بصوته مصدر الصورة Reuters
Image caption انصار النظام الاتحادي لديهم مشكلة مع النظام المركزي والجمعية التأسيسية

صوت سكان بنغازي ثاني كبرى المدن الليبية في انتخابات محلية من شأنها اختبار مدى التأييد لاقتراح بمنح شرق ليبيا حكما ذاتيا.

وتعد بنغازي مهد الانتفاضة التي اندلعت العام الماضي للاطاحة بمعمر القذافي، ثم أصبحت مقر حركة تريد تحويل ليبيا إلى دولة اتحادية تتألف من أقاليم تتمتع بالحكم الذاتي.

وخاض انصار الحكم الذاتي في اقليم برقة الذي يضم بنغازي انتخابات لاختيار مجلس جديد للمدينة.

ودعا المجلس الانتقالي الأعلى لاقليم برقة إلى مقاطعة الانتخابات العامة الأولى من المقرر أن تجرى في ليبيا في 19 يونيو/ حزيران، انطلاقا من انها لن تمنح الشرق تمثيلا عادلا لكنه لم يدع إلى مقاطعة انتخابات اليوم السبت.

وقال مهدي البهلول المسؤول في المفوضية التي نظمت الانتخابات ان انصار النظام الاتحادي لديهم مشكلة مع النظام المركزي والجمعية التأسيسية لكنهم يعرفون ان انتخابات اليوم تصب في صالح كل سكان بنغازي.

واذا حقق المرشحون المؤيدون للحكم الذاتي نتائج جيدة في الانتخابات، سيكون ذلك مؤشرا على ما ستفعله حركة الحكم الذاتي في انتخابات الجمعية التأسيسية في يونيو حزيران.

وازعج التوجه نحو الحكم الذاتي لبرقة المجلس الوطني الانتقالي الحاكم في ليبيا الذي يقول ان هذا التوجه سيقود إلى تمزيق البلاد.

كما ادى هذا التوجه إلى اضطراب اسواق النفط لأن القسم الاكبر من حقول النفط الليبية موجود في الشرق.

المزيد حول هذه القصة